414 انتهاكًا إسرائيلياً بحق الصحفيين الفلسطينيين في 2020

حجم الخط
رام الله - وكالة سند للأنباء

قالت لجنة دعم الصحفيين، إن الاحتلال الإسرائيلي ارتكب 414 انتهاكًا بحق الصحفيين الفلسطينيين منذ بدء العام الحالي 2020.

وذكرت اللجنة في بيان وصل "وكالة سند للأنباء"، اليوم الأحد، أن الانتهاكات تنوعت ما بين الاستهداف المباشر بالرصاص والقنابل السامة والضرب والاعتقال وإصدار العديد من الأحكام الفعلية والإدارية بحقهم.

 ومنعت قوات الاحتلال الصحفيين من التغطية، وأغلقت المؤسسات الإعلامية وحاربت المحتوى الفلسطيني، عدا عن التهديد ومداهمة منازل الصحفيين وتحطيم معداتهم والتنكيل بهم وتعذيبهم خلال التحقيق معهم في سجون الاحتلال.

وناشدت بضرورة التحرك العاجل بالإفراج عن الصحفيين المعتقلين في سجون الاحتلال والذين ارتفع عددهم إلى 25صحفياً معتقلاً ما بين الحكم بالسجن الفعلي لعدة سنوات، والاعتقال الإداري.

 وأشارت اللجنة، إلى أنه جرى توقيف آخرين لعدة سنوات دون محاكمة أو تهمة.

وطالبت الصحفيين الفلسطينيين الاستفادة من يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني  في إظهار الجوانب الإنسانية وتغطية الأحداث التي تزدحم بها فلسطين، وتوثيق الاعتداءات والجرائم التي يتعرض لها المدنيون الفلسطينيون.

ودعت اللجنة المنظمات الحقوقية والمدافعة عن حريات الإعلام العربية والدولية بمزيد من التحرك لفضح سياسة الانتهاكات الإسرائيلية الممنهجة ضد الشعب الفلسطيني.

 وحثت اللجنة المنظمات والمراكز الحقوقية والإعلامية لإعداد ملف كامل حول الاعتداءات التي يرتكبها جنود الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني عامة والصحفيين خاصة.

ودعت لرفع شكاوى أمام المحاكم الدولية وصولا إلى محكمة الجنايات الدولية حتى لا يفلت الاحتلال من العقاب.

وطالبت هيئة الأمم المتحدة، بسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة لمحاسبة مجرمي الحرب الإسرائيليين، على جرائمهم بحق الصحفيين الفلسطينيين

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk