عدد الوفيات بالملاريا يفوق ضحايا "كورونا" في أفريقيا

حجم الخط
نيروبي - وكالات

تجاوزت الوفيات الناجمة عن مرض الملاريا، تلك الناتجة عن الإصابة بفيروس كورونا في أفريقيا جنوب الصحراء.

ووفقا لصحيفة "تلغراف" البريطانية، ارتفع عدد الوفيات خاصة بين الأطفال بسبب سوء التعامل مع مرض الملاريا، الذي ينقله البعوض، خلال جائحة كورونا.

وبحسب تقرير نشرته منظمة الصحة العالمية، فإن أكثر من 400 ألف شخص حول العالم يلقون حتفهم بسبب الملاريا كل عام.

ولفتت إلى أن أكثر من 90% منهم في أفريقيا جنوب الصحراء.

وأشارت منظمة الصحة إلى أن الوباء يمكن أن يؤدي إلى وفاة 20-100 ألف آخرين بسبب الملاريا.

وأضافت أن هذا العدد سيرتفع على نحو شبه مؤكد في 2020 بسبب كوفيد-19.

من جانبه، قال مدير برنامج الملاريا في المنظمة، بيدرو ألونسو، إن "تقديراتنا تشير إلى أنه ستكون هناك زيادة في وفيات الملاريا إلى ما بين 20 ألفا و100 ألف في أفريقيا جنوب الصحراء، معظمهم من الأطفال الصغار".

وأضاف أنه "من المرجح جدا أن تكون الوفيات بالملاريا أكبر من الوفيات المباشرة الناجمة عن كورونا".

وخلص التقرير إلى أن عام 2019 شهد 229 مليون حالة إصابة بالملاريا.

 وذكر أنه على الرغم من التحديات غير المسبوقة لجائحة كوفيد-19، فإن الكثير من البلدان في أنحاء العالم كافحت بشدة للحد من انتشار المرض.

وأضاف التقرير  "النجاح على المدى الطويل في الوصول إلى عالم خال من الملاريا في غضون جيل لا يمكن تأكيده".