الاحتلال يقمع مسيرة منددة بالاستيطان شرق رام الله

حجم الخط
IMG-20201106-WA0031[16451].jpg
رام الله - وكالة سند للأنباء

أصيب مواطن بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وآخرون بالاختناق، خلال قمع جيش الاحتلال الاسرائيلي، اليوم الجمعة، مسيرة منددة بإقامة بؤرة استيطانية جديدة شرق رام الله.

وأفادت مصادر محلية، بأن مواجهات اندلعت بين الشبان وجنود الاحتلال في منطقة رأس القناطر القريبة من قرية دير جرير شرق المدينة.

وأوضحت المصادر أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وأشارت إلى أن المواجهات أدت لإصابة رئيس مجلس قروي دير جرير أيمن علوي برصاصة معدنية في رأسه، وآخرين بحالات اختناق، عولجوا ميدانيا.

وانطلقت المسيرة من وسط القرية، باتجاه منطقة جبل الشرفة، تنديدًا بنية الاحتلال إقامة بؤرة استيطانية جديدة على مساحات واسعة من أراضي القرية.

وتعد هذه المنطقة مستهدفة من قبل المستوطنين منذ سنوات، الذين يقومون برعي أغناهم في مزروعات القرية، الأمر الذي يسبب خسائر كبيرة للمزارعين.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk