هل يترأس "كاتس" الليكود بدلا من نتنياهو؟

حجم الخط
رام الله - وكالة سند للأنباء

كشفت قناة إسرائيلية، الليلة الماضية عن تطلع وزير المالية يسرائيل كاتس إلى قيادة حزب الليكود بدلًا من بنيامين نتنياهو في حال فشل الأخير في تشكيل الحكومة.

وذكرت قناة "كان" أن كاتس أكد خلال محادثات مغلقة أنه يجب أن يقود حزب الليكود إذا لم يستطع نتنياهو تشكيل الحكومة.

وأشارت القناة، نقلًا عن مصادر من الليكود، إلى أن كاتس كان غاضبًا بسبب أن بعض القيادات في الحزب يرون ياريف ليفين (رئيس الكنيست الحالي) مرشحًا متفقًا عليه لرئاسة الليكود في اليوم التالي لعهد نتنياهو.

من جهته، نفى كاتس ما جاء في التقرير، مؤكدًا أن يدعم بقاء نتنياهو في الحكم.

وكاتس، مواليد 1955، سياسي إسرائيلي يشغل حاليًا منصب عضو في الكنيست عن حزب الليكود ومنصب وزير النقل ووزير الاستخبارات والطاقة الذرية.

وصل يسرائيل كاتس إلى الكنيست لأول مرّة في العام 1988، وقبل ثمانية أشهر من انتخابات 1999 المبكرة، في اعقاب استقالة أحد النواب، وجرى انتخابه في كافة الانتخابات اللاحقة.

تولى في حكومة أريئيل شارون 2003- 2006 حقيبة الزراعة، إلا أنه كان من ضمن مجموعة نواب الليكود المتمردين على رئيس الحزب أريئيل شارون، لطرحه خطة إخلاء مستوطنات قطاع غزة.

وتولى في حكومة بنيامين نتنياهو 2009- 2013 حقيبة المواصلات، وبقي يحمل هذه الحقيبة أيضا في الحكومة التالية لبنيامين نتنياهو، من العام 2013 إلى العام 2015.