محدث الاحتلال ينقل أسرى عسقلان لسجون أخرى

حجم الخط
4be0a44cb3a41fb3ed771c7331519b3c.jpg
رام الله - سند

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (حقوقية رسمية)، بأن إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي نقلت صباح اليوم جميع الأسرى القابعين في سجن عسقلان ووزعتهم على سجون أخرى.

وبيّنت الهيئة الحقوقية في بيان لها اليوم الإثنين، أن نقل كافة أسرى عسقلان، والبالغ عددهم 50 أسيرًا بشكل تعسفي إلى سجون أخرى، يأتي في إطار العقاب الجماعي للمعتقلين.

ولفتت الهيئة، الى أن أسرى "عسقلان" أعلنوا منتصف حزيران الماضي إضرابًا مفتوحًا عن الطعام استمر ليوم واحد للمطالبة بحقوق لهم سلبها الاحتلال.

يذكر أن أسرى عسقلان يتعرضون لإجراءات تنكيلية تصاعدت مع نهاية شهر نيسان/ أبريل الماضي.

من جهته، قال المتحدث باسم هيئة الأسرى، حسن عبد ربه، لـ "سند" إن سلطات الاحتلال رحلت أسرى القسم الأمني في سجن عسقلان لبقية السجون الأخرى.

وأوضح أن "هذه هي المجموعة المتبقية في السجن، وعمليًا لا يوجد أي أسير أمني في عسقلان، حاليًا".

بدوره، أشار مدير وحدة الدراسات بهيئة الأسرى، عبد الناصر فروانة، إلى أن عملية النقل أصبحت ظاهرة في السجون الإسرائيلية، سواء جرت بشكل فردي أو جماعي.

ورأى فروانة في تصريح لـ "سند" أن الهدف من عملية النقل هي التنكيل بالسجون وكشكل من أشكال العقاب الجماعي لهم، خاصة وأن أسرى عسقلان هددوا باللجوء للإضراب مجددًا.

وحذر أن من بين الأسباب التي تدفع لعملية النقل، "محاولة الاحتلال زرع أجهزة تشويش وأخرى سرية موجهة ضد الأسرى، وهذا ما نحذر الأسرى منه دائمًا".

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk