دراسة تكشف عن خطر مفاجئ للقهوة

حجم الخط
واشنطن - وكالات

أوضحت تقارير خبراء التغذية الأمريكيين، أن المشروبات الكحولية والسكرية والقهوة تؤدي إلى تلف الدماغ والضعف الإدراكي.

ونشرت بوابة Eat This Not That تحذير الخبراء من أن "الكميات الكبيرة من الكحول تقتل بسرعة الخلايا العصبية في الدماغ، لذا فإن الشرب المنتظم يمكن أن يضرها بشكل خطير".

وأضافت "من المهم للغاية شرب القهوة بكميات صغيرة يكون للكافيين تأثير إيجابي على الوظائف الإدراكية بها، ولكن الاستهلاك المفرط لها يسبب تأثيرا معاكسا تماماً".

وأوضحت، أن شرب أكثر من 6 أكواب من هذا القهوة يوميا يتسبب في ضمور الدماغ وتطور الإصابة بالخرف.

وتابعت "قد يكون للمشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من السكر تأثير سلبي على وظائف المخ".

وأوضحت الدراسة أنه "كان معروفا سابقا أن السكر قد يكون له تأثير ضار على وظائف المخ، والمشروبات التي تحتوي على نسبة عالية منه تدمر الدماغ، مما يؤدي إلى انخفاض في قشرة الفص الجبهي بمرور الوقت".

وبينت الدراسة، أنه إذا كان الشخص يشرب كوبا أو كوبين من المشروبات السكرية يوميا، فإن دماغه يشيخ بما معدله 5.8 عام، وإذا كان أكثر من كأسين فيصبح المعدل 11 عاما.

وعرف الخبراء مصطلح "الخرف" على أنه "انخفاض مستمر في النشاط المعرفي، مع فقدان بعض المعارف والمهارات العملية المكتسبة سابقا، وفي أغلب الأحيان، تحدث هذه الحالة في الشيخوخة.

وتشير الإحصائيات العالمية إلى تسجيل حوالي 10 ملايين حالة خرف سنويا في جميع أنحاء العالم.