"حماس": ما يجري بحي الشيخ جراح "لعب بالنار"

حجم الخط
حي الشيخ جراح بالقدس
القدس - وكالة سند للأنباء

قالت حركة "حماس" اليوم الاثنين، إنها أبلغت الوسطاء أن ما يفعله الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس وحي الشيخ الجراح "لعب بالنار"، مؤكدةً أن "ما حدث بسيف القدس يُمكن تكراره مضاعفًا إن بقيت هذه الاعتداءات مستمرة".

جاء ذلك في رسائل أرسلتها "حماس" إلى الدول الوسطاء، وفق ما نقله موقع "الحركة" الرسمي عن عضو المكتب السياسي فيها هارون ناصر الدين.

ولفت إلى أن نصب خيمة للمستوطنين في "الشيخ جراح" واقتحام أرض عائلة "سالم"، هو "فتيل لاندلاع مواجهات لن تقف إلا باستعادة حقوق الفلسطينيين".

وأكمل "ناصر الدين": "صبر الشعب الفلسطيني له حدود، وإنّ تصاعد الأحداث ينذر بسيف قدس ثانٍ، والشعب الفلسطيني له صولة وجولة، وحقوقه ستعود".

ومنذ أيام يشهد حي الشيخ جراح وسط مدينة القدس، مواجهات بين فلسطينيين وقوات الاحتلال، إثر اعتداءات نفذها مستوطنون على سكان الحيّ، ومنازلهم وممتلكاتهم، ترافق ذلك مع اقتحام عضو الكنيست اليميني المتطرف إيتمار بن غفير، للحيّ وافتتاحه مكتبًا برلمانيًا داخله.

وإثر اعتداءات إسرائيلية وحشية في القدس، اندلعت مواجهة عسكرية بين الاحتلال وفصائل المقاومة في غزة، استمرت 11 يوما، وانتهت بوقف لإطلاق النار، بوساطة مصرية، فجر 21 مايو/ أيار 2021.