لأول مرة في تاريخها

جريدة القدس تتوقف عن الصدور

حجم الخط
a960bd3ba2e4df211c1949508d081b4e.jpg
رام الله-وكالة سند للأنباء

أعلن الموظفون العاملون في جريدة القدس المحلية اليوم الثلاثاء، الإضراب المفتوح عن العمل احتجاجاً على عدم صرف رواتبهم منذ أربع شهور.

وتسبب إضراب العاملين بعدم صدور الصحيفة الورقية لأول مرة منذ تأسيسها عام 1951.

ويشمل الإضراب العاملين في موقع الصحيفة الالكتروني "القدس دوت كوم" ومكتب إعلانات تابع لها.

 وتعتبر جريدة القدس واحدة من بين أربع صحف يومية تصدر في فلسطين، إلى جانب "الأيام" و"الحياة" و"فلسطين" التي تصدر في قطاع غزة.

وتعاني الكثير من الصحف الفلسطينية والعربية من أزمات مالية خانقة بسبب تراجع الاهتمام بالإعلام الورقي وانخفاض عدد النسخ المطبوعة، على حساب إعلام مواقع التواصل الاجتماعي. 

وقالت لجنة موظفي الصحيفة إن الإضراب جاء بعد انقضاء المهلة التي تم الاتفاق عليها مع الإدارة، والتي تضمنت وعدا  قطعته الإدارة على نفسها بتحويل باقي راتب شهر آذار وراتب شهر نيسان كاملا لجميع الموظفين في الصحيفة حتى تاريخ ٢٢ تموز ٢٠١٩