القانوع: الهدم في "الإبراهيمي" جريمة تهويدية جديدة

حجم الخط
عبد اللطيف القانوع- المتحدث باسم حركة حماس.jpg
غزة - وكالة سند للأنباء

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن هدم الاحتلال أجزاء من الدّرج التاريخي للمسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل "جريمة تهويدية جديدة ضدّ المقدسات والمعالم الإسلامية التاريخية".

وقال الناطق باسم "حماس"، عبد اللطيف القانوع، في تصريح صحفي تلقته "وكالة سند للأنباء" اليوم الاثنين، إن الهدم في "الإبراهيمي" يأتي ضمن مخطط استيطاني لتركيب المصعد الكهربائي.

وأردف القانوع: "تستهدف هذه الخطة بسط السيطرة الاحتلالية الكاملة على المسجد الإبراهيمي، في انتهاك صارخ لكلّ القيم والأعراف والقوانين الدولية".

واستطرد: "نؤكّد رفضنا بشكل قاطع لكلّ هذه المشاريع والمخططات التهويدية والاستيطانية في مدينة خليل الرّحمن وكلّ أرضنا الفلسطينية، التي لن تفلح في تغيير وطمس المعالم والهويّة العربية والإسلامية".

وشدد الناطق باسم "حماس" على أن الشعب الفلسطيني "وقواه الحية" سيتصدّى لتلك المشاريع بكل الوسائل.

ودعت حركة "حماس" إلى حراك فاعل، عربياً وإسلامياً، لإفشال مخططات الاحتلال العدوانية التهويدية.

وصباح اليوم، اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين، على المسجد الإبراهيمي، وذلك بقص الدرج الأبيض؛ ليوصل المصعد من ساحات "الإبراهيمي" وصولاً إلى الدرجات.

ويعكف الاحتلال منذ شهور على بناء مصعد كهربائي للمستوطنين لتسهيل وصولهم للمسجد الإبراهيمي في الخليل، وهو ما اعتبرته وزارة الأوقاف الفلسطينية اعتداء على المسجد وأدرجته، ضمن مخطط تهويدي للمسجد ومعالمه الإسلامية.