ألمانيا تواجه نقصا في الغاز

حجم الخط
محطة غاز ألمانية.jpg
برلين - وكالات

صرح وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك بأن ألمانيا من الآن تواجه نقصًا في مادة الغاز، ويأتي ذلك في وقت تراجعت فيه إمدادات الغاز عبر "السيل الشمالي" بسبب العقوبات الغربية على موسكو.

وقال وزير الاقتصاد الألماني إن ألمانيا تواجه نقصا في مادة الغاز في ظل انخفاض في الإمدادات من روسيا بسبب صعوبات فنية على خط أنابيب الغاز "السيل الشمالي" (أنبوب غاز من روسيا إلى ألمانيا عبر بحر البلطيق).

وأفاد الوزير الألماني: "نحن نواجه أزمة غاز، ومثل هذا السيناريو كانت السلطات تدرسه من قبل لذا استعدت البلاد له منذ نهاية عام 2021".

ودعا الوزير، السكان والشركات لخفض استهلاكهم من الغاز، وفي ظل ذلك أعلن عن بدء المرحلة الثانية من خطة الطوارئ الحكومية لمواجهة أزمة الطاقة.

وتراجعت إمدادات الغاز الطبيعي من روسيا إلى دول أوروبية عبر "السيل الشمالي" في منتصف يونيو الجاري بسبب مشاكل تقنية إذ أن كندا رفضت إعادة توربينات غازية إلى روسيا بعد صيانتها بذريعة العقوبات المفروضة على موسكو.

ويعتمد الاتحاد الأوروبي على روسيا في الحصول على أكثر من ثلث احتياجاته من الغاز، وأي انقطاع في التدفقات من شأنه أن يزيد نقص الإمدادات الذي أدى بالفعل إلى ارتفاع فواتير المستهلكين بشدة.