"الجهاد": تجديد "الإداري" للأسير خليل عواودة قرار "إجرامي"

حجم الخط
خليل عواودة
القدس - وكالة سند للأنباء

اعتبر المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية طارق عز الدين، أن تجديد الاعتقال الإداري بحق الأسير خليل عواودة، هو قرار "إجرامي" من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

وحمل "عز الدين" في بيان وصل "وكالة سند للأنباء" نسخةً عنه، الاحتلال كامل المسؤولية عن حياة الأسير "عواودة"، واصفًا ذلك بـ "تصعيد خطير" بحقه.

وطالب، المؤسسات الحقوقية والإنسانية بأخذ دورها الحقيقي في الدفاع عن الأسير خليل عواودة الذي وصلت حالته الصحية لمرحلة "الخطر الشديد".

ودعا "عز الدين"، جماهير الشعب الفلسطيني بكل شرائحه ومؤسساته بضرورة العمل على دعم صمود الأسرى والالتفاف حولهم وحول عوائلهم والدفاع عنهم بكل الطرق والوسائل.

وفي وقتٍ سابق اليوم، أفاد مصدر مراقب لشؤون الأسرى الفلسطينيين، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تراجعت عن تعهدها بإنهاء الاعتقال الإداري للأسير خليل عواودة، من بلدة إذنا قضاء الخليل.

وأول أمس الثلاثاء، علَّق الأسير الفلسطيني خليل عواودة (40 عامًا)، إضرابه عن الطعام الذي استمر لليوم 111؛ رفضًا للاعتقال الإداري، وذلك بعد وعود وتعهدات بإنهاء اعتقاله، بحسب نادي الأسير.