الساعة 00:00 م
السبت 26 نوفمبر 2022
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.14 جنيه إسترليني
4.83 دينار أردني
0.14 جنيه مصري
3.56 يورو
3.42 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

آخرها فجر اليوم..

العمليات الفدائية في القدس ونتائجها خلال 2022.. تعرّف عليها

حجم الخط
عملية إطلاق النار بالقدس 14 أغسطس.jpg
بيان الجعبة - وكالة سند للأنباء

شهدت مدينة القدس منذ بداية العام الجاري، سلسلة من عمليات الطعن وإطلاق نار أدت إلى إصابة 17 إسرائيليًا، من بينهم إصابات وصفت بـ "الخطيرة".

وتأتي هذه العمليات في إطار مواجهة الفلسطينيين، لاعتداءات جيش الاحتلال ومستوطنيه، التي تصاعدت في الآونة الأخيرة، وشملت المواطنين وبيوتهم وأراضيهم، والمقدسات، وغيرها من الممتلكات الفلسطينية بالمدينة.

وبحسب رصد "وكالة سند للأنباء" فإن العمليات انقسمت ما بين طعن (7)، وإطلاق نار (1)، وتركزت في شهر مايو/ أيار المنصرم الذي ارتفعت فيه وتيرة الانتهاكات، خلال احتفال المستوطنين بما يُسمى بـ "ذكرى توحيد القدس".

وأسفرت هذه العمليات عن إصابة 17 إسرائيليًا، واستشهاد منفذيِنِ فلسطينيين، في حين اعتُقل 5 آخرون (أُفرِج لاحقا عن أحدهم)، وفيما يلي نسرد لكم هذه العمليات، منذ مطلع العام الجاري وحتى اليوم.

14 آب/ أغسطس 2022

نفذ فلسطيني في ساعة مبكرة من اليوم الأحد عملية إطلاق نار قرب حائط البراق الملاصق للمسجد الأقصى المبارك من الجهة الجنوبية.

ووقعت العملية على مرحلتين، الأولى استهدفت حافلة كانت تغادر حارة المغاربة قرب حائط البراق، والثانية كانت في بركة السرطان، وأسفرت عن إصابة 9 مستوطنين، منهم 3 بحالة خطيرة، بينما وصفت باقي الإصابات ما بين "متوسطة وطفيفة".

وبعد 6 ساعات من المطاردة، أفاد جيش الاحتلال باعتقال منفذ العملية وهو مقدسي يبلغ من العمر 26 عامًا.

19 تموز/ يوليو 2022

أسفرت عملية طعن نفذها الشاب إسماعيل نمر في مستوطنة راموت الجاثمة على أراضي بلدتي شعفاط وبيت حنينا شمال القدس، عن إصابة مستوطن بجروح متوسطة، فيما أعلن عن إصابة المُنفذ واعتقاله.

11 أيار/ مايو الماضي

ادعت شرطة الاحتلال، أن الشاب رامي سرور (24 عامًا)، قرية نعلين شمال رام الله، حاول تنفيذ عملية طعن عند باب القطانين (أحد أبواب المسجد الأقصى)، وأطلقت النار عليه وأصابته بجروح خطيرة؛ وبعد عدة جلسات محاكمة أفرج عن "سرور" دون شروط.

8 أيار/ مايو الماضي

نفذ نذير مرزوق (19 عامًا) من قرية عبوين شمال رام الله، عملية طعن أصابت أحد أفراد شرطة الاحتلال بجراح، وأُصيب المُنِفذ، ثم اعتُقل.

7 أيار/ مايو الماضي

استشهد الفلسطيني عبد الرحمن قاسم (20 عامًا) من قرية جفنا قضاء رام الله، بعد عملية طعن نفذها في سوق القطانين، وأدت إلى إصابة شرطيين إسرائيليين اثنين، بجراح بين "المتوسطة والخطيرة".

6 أيار/ مايو الماضي

استُشهد الفلسطيني كريم جمال القواسمي (19 عامًا)، عقب عملية طعن نفذها أمام باب حطة (أحد أبواب الأقصى)، أسفرت عن إصابة اثنين من عناصر شرطة الاحتلال، وصفت جراحهم بالمتوسطة.

3 آذار/ مارس الماضي

نفذ فلسطينيان عمليتَي طعن منفصلتين في بلدة حزما شمال مدينة القدس، وأسفرتا عن إصابة مستوطنين اثنين، إضافة لاعتقال المنفذيِن.