العامودي: الاحتلال يحاول كسر الخطوط الحمراء في الأقصى

حجم الخط
علي العامودي
غزة-وكالة سند للأنباء

قال عضو قيادة حركة حماس في قطاع غزة، علي العامودي، إن الاحتلال الإسرائيلي يحاول من خلال الاقتحامات كسر ما وصفها بـ"الخطوط الحمراء" في المسجد الأقصى المبارك.

وأضاف العامودي في تصريحات تلفزيونية أعاد الموقع الرسمي لحركة حماس نشرها مساء الخميس، أن قطعان المستوطنين يستفزون مشاعر المسلمين خلال اقتحاماتهم للمسجد الأقصى بحماية شرطة الاحتلال.

وتابع "أننا أمام معركة متصاعدة في المسجد الأقصى المبارك والتي لم تبدأ اليوم، بل بدأت منذ سنوات".

وأشار إلى استمرار محاولات تهويد المسجد الأقصى بشتى الطرق، مشددا على أن حماية المسجد والدفاع عنه واجب الأمة الإسلامية جمعاء.

ودعا العامودي "إلى تحويل قضية الأقصى إلى أكبر حالة استنزاف تشارك فيها الأمة، وحشد كل الطاقات للدفاع عن القدس وإفشال مخططات الاحتلال".

ومساء الخميس، دعت الفصائل الفلسطينية، الشعب الفلسطيني في كل الساحات إلى أوسع حراك شعبي وجماهيري نصرة لمدينة القدس والمسجد الأقصى.

وحثت الفصائل في بيان صحفي صدر عنها عقب اجتماعها في مدينة غزة بدعوة من حركة حماس، الفلسطينييين في الداخل والقدس والضفة الغربية على تسيير القوافل والحافلات وشد الرحال للمرابطة في المسجد الأقصى وصد المستوطنين عن تدنيسه واقتحامه.

وتحشد منظمات "الهيكل" المزعوم، أنصارها لأوسع اقتحام للمسجد الأقصى نهاية شهر سبتمبر أيلول الجاري، فيما يسمى برأس السنة العبرية، وسط دعوات لتأدية بعض الطقوس التلمودية.