لجنة الانتخابات تلتقي مؤسسات المجتمع المدني في البيرة

حجم الخط
thumb.jpg
رام الله - وكالة سند للأنباء

اجتمعت لجنة الانتخابات المركزية، اليوم الثلاثاء، مع ممثلي مؤسسات المجتمع المدني، في مقرها العام بمدينة البيرة (وسط الضفة الغربية).

وأطلع رئيس اللجنة، حنا ناصر، المجتمعين على جاهزية اللجنة من الناحية الفنية لإجراء الانتخابات، وتوجهات الرئيس محمود عباس بالدعوة لإجراء انتخابات تشريعية تتبعها رئاسية.

وأشار ناصر إلى أن هذه الاجتماعات مع مؤسسات المجتمع المدني والفصائل، تأتي في إطار حرص اللجنة ودورها في ضمان أوسع مشاركة ممكنة في الانتخابات.

وقال إنها تهدف إلى الاستماع لمواقف وتوجهات الفصائل والمؤسسات فيما يتعلق بالانتخابات المنوي إجراؤها في الضفة الغربية، بما فيها القدس، وقطاع غزة.

بدورها، عبرت مؤسسات المجتمع المدني عن ضرورة استثمار الفرصة والضغط تجاه إجراء الانتخابات العامة كحق دستوري من شأنه المساهمة في إنهاء الانقسام وتشكيل حكومة وحدة وطنية وعودة الحياة البرلمانية.

وأكد الحضور دور مؤسسات المجتمع المدني في توفير إطار ضاغط لتفعيل حوار وطني بما يضمن إجراء ونجاح العملية الانتخابية.

ودعوا إلى لعب الدور المساند للجنة لتوفير البيئة والمناخ الذي يضمن حرية المشاركة في الانتخابات واحترام نتائجها.

ومن المتوقع أن يتوجه وفد من لجنة الانتخابات برئاسة حنا ناصر إلى قطاع غزة في وقت لاحق، لعقد اجتماعات مماثلة مع قيادة حركة "حماس" وممثلي الفصائل ومؤسسات المجتمع المدني للغرض نفسه.

وأجريت آخر انتخابات برلمانية في فلسطين، يوم 25 يناير 2006، والتي فازت فيها كتلة "التغيير والإصلاح" التابعة لحركة "حماس" بحصولها على 78 مقعدًا من أصل 120.

بينما كانت آخر انتخابات رئاسية يوم 26 يناير 2005، والتي فاز فيها الرئيس الحالي محمود عباس.