تدهور الحالة الصحية للأسيرة "هبة اللبدي"

حجم الخط
الأسيرة هبة أحمد عبد الباقي اللبدي
رام الله - وكالة سند للأنباء

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الاثنين، إن الأسيرة هبة أحمد عبد الباقي اللبدي (32 عاماً) تواصل إضرابها المفتوح عن الطعام، وسط تدهور ملحوظ على حالتها الصحية.

ولفتت في تقرير وصل "وكالة سند للأنباء"، إلى أن الأسيرة اللبدي تواصل إضرابها لليوم 28 على التوالي رفضا لاعتقالها الإداري.

وأوضحت الهيئة أن "اللبدي تمر بأوضاع صحية سيئة للغاية، حيث تشتكي حاليا من نخزات وأوجاع حادة بالقلب، ومن إرهاق ودوخة مستمرة وشعور بالإغماء، بالإضافة إلى معاناتها من آلام في المعدة".

وأضافت أن "سلطات الاحتلال تواصل احتجاز الأسيرة اللبدي بعزل الجلمة بظروف مأساوية، حيث تقبع حاليا بزنزانة ضيقة عتمة عديمة التهوية والإضاءة، مليئة بالرطوبة والحشرات، وفيها 4 كاميرات مراقبة".

وبينت الهيئة أن إدارة السجن ترفض إعطائها أية احتياجات شخصية.

وأشارت إلى أنه "خلال الأسبوع الماضي جرى تثبيت أمر الاعتقال الإداري الصادر بحقها لمدة خمسة أشهر، بعد عقد جلسة مغلقة بمحكمة عوفر العسكرية".

واعتقلت قوات الاحتلال الأسير اللبدي على معبر الكرامة أثناء قدومها من الأردن للمشاركة في حفل زفاف قريبتها في بلدة يعبد بجنين بتاريخ 20أغسطس 2019.

 ولاحقاً حولت إلى التحقيق الذي استمر 25 يوماً في ظروف قاسية وصعبة، وانتهى بتحويلها إلى الاعتقال الإداري.

وفور ذلك أعلنت اللبدي إضرابها عن الطعام بتاريخ 24 أيلول الماضي في عزل الجلمة في الداخل المحتل.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk