المغرب يستبعد تحسين العلاقات مع إسرائيل

حجم الخط
1022105529.jpg
القدس - وكالة سند للأنباء

قال رئيس مجلس النواب المغربي، حبيب المالكي، والنائب الأول لرئيس مجلس المستشارين عبد الصمد قيوح، إنهما لا يستطيعان تأكيد أي نية للحكومة لتطوير العلاقات مع إسرائيل.

ونقلت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية عن قيوح، قوله: "الموقف الرسمي لمملكة المغرب بقي على حاله. لا يمكن الخوض بصورة علانية في العلاقات مع إسرائيل".

وصرّح المالكي للصحيفة الإسرائيلية: "ما نشر حول زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى المغرب ولقاء الملك محمد السادس، لا يتعدى كونه شائعات إعلامية".

وأكد: "حسب ما يعرف، فإنه ما من جديد في هذا الأمر".

ونوهت صحيفة "معاريف" إلى أن تصريحات المسؤولين المغربيين نقلتها عنهما خلال زيارتهما إلى العاصمة الفرنسية "باريس".

وأوضحت: "ومع ذلك فقد قال الاثنان إن الإسرائيليين مدعوون لمواصلة زياراتهم للمغرب حيث يتم استقبالهم بترحاب".

يذكر أنه في بداية كانون أول/ ديسمبر، قالت مصادر إسرائيلية إنه يتوقع أن يتم الإعلان عن ترقية العلاقات بين المغرب وإسرائيل (التي جرت سابقًا على مستوى الوفود).

وبحسب ما ورد فقد خطط رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو للمغادرة إلى المغرب مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الذي التقى به في لشبونة عاصمة البرتغال، للقاء الملك محمد السادس هناك.

ولكن في النهاية، غادر بومبيو فقط إلى المغرب ولم يقابل الملك.