هنية وقآني يبحثان هاتفيا سبل مواجهة "صفقة القرن"

حجم الخط
غزة - وكالة سند للأنباء

تلقى رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، مساء أمس السبت، اتصالا هاتفيا من إسماعيل قآني، رئيس فيلق القدس، وفق بيان لـ "حماس".

وأكد قآني رفض الجمهورية الإسلامية الإيرانية لـ "صفقة القرن"، وأبدى جاهزية بلاده للعمل على إفشالها والتصدي لمخاطرها مع كل الشعب الفلسطيني، وخاصة قوى المقاومة.

وشدد على مواصلة "دعم الجمهورية الإسلامية للشعب الفلسطيني والمقاومة الفلسطينية، استمرارا لنهج الشهيد قاسم سليماني"، وفق البيان.

من جانبه، ثمن هنية الموقف الإيراني، وأكد على موقف الإجماع الوطني الفلسطيني برفض الصفقة.

وعبر رئيس المكتب السياسي لـ "حماس"، عن يقينه بقدرة الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة وشعوب الأمة على إسقاط صفقة القرن.

والثلاثاء الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، الخطوط العريضة لصفقته بحضور رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو، فيما رفضتها السلطة الفلسطينية وفصائل المقاومة، وتركيا وعدة دول أخرى.

وتتضمن الخطة، إقامة دولة فلسطينية في صورة "أرخبيل" تربطه جسور وأنفاق بلا مطار ولا ميناء بحري، مع جعل مدينة القدس المحتلة عاصمة موحدة لـ "إسرائيل".