3 مُصابين بجريمتَي إطلاق نار في الداخل الفلسطيني

حجم الخط
2VxVE.jpg
النقب-وكالة سند للأنباء

أُصيب 3 أشخاص بجراح، إثر حادثتي إطلاق نار ارتُكِبتا في مدينتَي كفر قاسم والطيبة، قبيل انتصاف ليل الأربعاء.

ففي كفر قاسم، أُصيبَ شخصان بعيارات ناريّة، ووُصفت حالتهما بالمتوسطة، فيما لم تُعرَف خلفية الجريمة بعد، كما لم يتمّ التبليغ عن اعتقال أي مُشتبه بهم.

وقّدم طاقم طبي وصل إلى المكان الذي ارتُكبت فيه الجريمة، الإسعافات الأولية للمُصابيْن، وقام بنقلهما لمشفى "بينلسون" في بيتح تكفا، لاستكمال تلقي العلاج.

وفي حادثة أخرى، أُصيب رجل يبلغ من العمر 42 عامًا بجراح، إثر تعرّضه لجريمة إطلاق نار في الطيبة.

وجاء في التفاصيل أن الرجل تعرّض لإصابة متوسطة إثر الجريمة التي لم تُعرَف خلفيّتها بعد، كما لم تُعلن الشرطة اعتقالَ أي مشتبهٍ بهم كذلك.

وفي سياق ذي صلة بالجريمة في المجتمع العربي، أطلق مجهولون النار، باتجاه سيارة رئيس مجلس يافة الناصرة، ماهر خليلية، مساء الأربعاء.

ووصلت الشرطة إلى المكان، وأغلقت المنطقة وباشرت التحقيق في ملابسات الجريمة.

وتوافد إلى المكان عدد من السكان، للتعبير عن غضبهم وتضامنهم مع خليلية.

في العام الماضي، قُتل 93 عربيا بينهم 11 امرأة في البلاد، علما بأنه قُتل 76 عربيا في جرائم قتل مختلفة، بينهم 14 امرأة في عام 2018، وقُتل 72 عربيا بينهم 10 نساء في جرائم قتل مختلفة في البلاد عام 2017.