الساعة 00:00 م
الخميس 29 سبتمبر 2022
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
3.84 جنيه إسترليني
4.98 دينار أردني
0.18 جنيه مصري
3.44 يورو
3.53 دولار أمريكي

هل ينتقل "كورونا" عبر الأغذية المجمدة وقضم الأظافر؟ وتساؤلات أخرى

حجم الخط
قضم الأظافر.jpg
الدوحة - وكالات

قطع العلماء والباحثون شوطا كبيرا في فهم فيروس كورونا الجديد، وآلية انتقاله وكيف يؤذي الجسم، وذلك منذ بدء تفشي الفيروس من مدينة ووهان بالصين في ديسمبر الماضي.

وتجاوز حتى اليوم الجمعة عدد إصاباته عالميا 250 ألفا، وعدد الوفيات عشرة آلاف.

في هذه المادة التي نشرتها "الجزيرة نت"، إجابات للعديد من التساؤلات التي نطرحها بشكلٍ يومي، مع الإشارة إلى أن المعلومات مستقاة من مصادر مثل منظمة الصحة العالمية وتصريحات لأطباء وعلماء مختصين ومراجع علمية:

- هل يمكن لقضم الأظافر أن يعرضك للإصابة بفيروس كورونا؟

الجواب نعم، إذ يحذر المتخصصون في الأمراض المعدية من أن عادة قضم الأظافر هي أسهل طريقة للإصابة بعدوى فيروس كورونا الجديد.

وقالت اختصاصية الحساسية والأمراض المعدية بجامعة نيويورك بورفي باريك: "إن جميع أنواع البكتيريا والفيروسات والقاذورات والملوثات" يمكن أن تتجمع تحت الأظافر".

وبالتالي يمكن نقلها إلى الفم عند قضم الأظافر، خاصة إذا كان المرء لا يغسل يديه أو يطهرها بشكل صحيح.

وتقول باريك "في كل مرة تلمس وجهك -خاصة فمك وأنفك وعينيك- تقوم بنقل كل هذه الجراثيم، وبالتالي يمكن بسهولة أن ينتقل المرض إليك".

 وأضافت: "إن الجراثيم التي تدخل مباشرة إلى الفم هي "أسهل طريقة للإصابة بأي عدوى"، حسب ما ذكرته صحيفة ديلي ميل البريطانية.

- هل الخضروات والفواكه تنقل كورونا؟

يعلم الجميع أن الخضروات مفيدة للصحة، ولكن هل صارت خطرا علينا نتيجة احتمالية نقلها لكورونا؟ يصنف المعهد الاتحادي الألماني لتقييم المخاطر احتمالية انتقال فيروس كورونا عن طريق الخضروات والفواكه "ضئيلة جدا".

وحتى الآن لا توجد حالات إصابة بالعدوى عبر هذا الطريق، وأهم ما ينصح به هو غسل اليدين قبل تحضير الطعام، وهو الأمر الذي يجب المواظبة عليه حتى بدون وجود خطر كورونا.

كما يمكن تقليل احتمال العدوى عن طريق الطبخ أو التسخين.

- هل الأغذية المجمدة تنقل كورونا؟

فيروسات كورونا قد تظل معدية لمدة عامين في درجة حرارة -20، لكن المعهد الاتحادي الألماني لتقييم المخاطر يطمئن الجميع، فحتى الآن لا توجد أي حالات معروفة عن انتقال كورونا عن طريق الأغذية، حتى المجمدة منها.

-هل يمكن أن ينتقل فيروس كورونا عبر مقابض الأبواب؟

نعم، فيروس كورونا يبقى في المتوسط من أربعة إلى خمسة أيام على الأسطح المختلفة مثل مقابض الأبواب، ولذلك فيمكن أن ينتشر عبرها.

-هل من طرق الكشف الذاتي عن فيروس كورونا حبس التنفس لمدة عشر ثوان؟

خطأ تماما، فلا توجد علاقة بين المدة التي تستطيع فيها حبس أنفاسك والإصابة بفيروس كورونا.

أيضا لا يوجد شيء اسمه الكشف الذاتي أو التشخص الذاتي لفيروس كورونا، إذا كنت تشك في أنك قد تكون مصابا بالفيروس فاتصل بالطبيب.

-هل شرب الماء المستمر يغسل فيروس كورونا؟

خطأ، لا يقتل فيروس كورونا بشرب الماء باستمرار، أو شرب الماء الدافئ أو الماء المالح.

- كيف يحمي مريض السكري نفسه من فيروس كورونا؟

وفقا رئيس المعهد الوطني للسكري والسمنة وأمراض الأيض في قطر عبد البديع أبو سمرة، فإن أصحاب الأمراض المزمنة خاصة مرضى السكري تكون مناعتهم أقل من الأصحاء.

لذلك يجب عليهم اتخاذ المزيد من الاحتياطات والتدابير الوقائية لحماية أنفسهم من الإصابة بالعدوى، خاصة المحافظة على النظافة الشخصية، كغسل اليدين بالصابون باستمرار وعدم التشارك مع الآخرين في أطباق الطعام وأكواب الشراب والمناشف والمناديل والأدوات الشخصية.

وتجنب مخالطة من تبدو عليهم أعراض أمراض الجهاز التنفسي، كما نصح بأن يسارعوا إلى طلب الرعاية الصحية في حال شعورهم بالمرض.

وأضاف أن فيروس كورونا "ينتقل كباقي الفيروسات التي تهاجم الجهاز التنفسي، من شخص مصاب إلى غيره على شكل رذاذ عندما يعطس أو يسعل أو يتكلم، خاصة إذا كان بقربه على مسافة أقل من متر أو مترين".

كما يمكن انتقاله عن طريق المخالطة اللصيقة للشخص المصاب، كما ينتقل عن طريق ملامسة الشخص الأسطح الملوثة عن طريق قطرات الهواء ثم ملامسته لأنفه أو فمه، ولهذا السبب نشدد على ضرورة المحافظة على نظافة اليدين والحذر في مخالطة الآخرين".

-كيف تعزز جهاز المناعة لديك لتجنب فيروس كورونا؟

ينصح باتباع حمية أكثر تنوعا وغنية بالألياف، وكلما زادت كمية الأطعمة النباتية التي تستهلكها كان ذلك أفضل.

وينصح بتناول خمس حصص من الفواكه والخضروات يوميا للحصول على المستويات اللازمة من الفيتامينات، كما ينصح بتعزيز اللياقة الجسدية.

ووفقا لهيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا، ينصح البالغون بأن يكونوا نشيطين جسديا كل يوم، وأن يقوموا بما لا يقل عن 150 دقيقة أسبوعيا من التمارين الهوائية المعتدلة (التنزه، البستنة، وركوب الدراجات) أو ممارسة 75 دقيقة من الأنشطة القوية (الجري، السباحة السريعة).

ولتعزيز المناعة أيضا ينصح بتقليل الإجهاد، إذ من الممكن أن تعرض هرمونات الإجهاد مثل الكورتيزول وظيفة المناعة إلى الخطر.

ويجب كذلك الحصول على نوم بشكل كاف، لأن الجسم المتعب أكثر عرضة للجراثيم، ووجدت إحدى الدراسات أن قلة النوم تضعف قدرة نوع من الخلايا اللمفاوية تسمى الخلايا التائية على مكافحة الأمراض.

-ماذا يحدث لفيروس كورونا في الطقس الحار؟ وهل سيختفي بالصيف؟

مع أنه لا يزال من السابق لأوانه معرفة كيفية تفاعل فيروس كورونا الجديد مع الطقس الحار وإن كان معروفا عن الفيروسات الأخرى من نوع كورونا أنها تنتشر ببطء شديد في الأوساط الدافئة.

ويعتقد أن السبب يكمن في الأشعة فوق البنفسجية التي تكون أقوى في الشهور الدافئة، والتي تقلص مدة بقاء الفيروسات في الهواء أو على الأسطح، حيث تفقد الكثير من السوائل وتموت، وعموما يمكن افتراض أن الطقس الحار قد يؤدي إلى عدد أقل من الإصابات بالفيروس.

ومع ذلك، فقد قللت منظمة الصحة العالمية يوم الجمعة الماضي من شأن التوقعات بانحسار فيروس كورونا في غضون الأشهر المقبلة.

وقالت إنه من الخطأ الاعتقاد بأن الفيروس سيختفي خلال فصل الصيف كما لو كان مجرد إنفلونزا.