الاتصالات الفلسطينية تستثمر بشركة "كتاب صوتي" الناشئة

حجم الخط
الاتصالات الفلسطينية.jpg
رام الله - سند

استثمرت الاتصالات الفلسطينية في الشركة الناشئة والريادية "كتاب صوتي" والتي تعد أكبر منصة للكتب الصوتية باللغة العربية في العالم.

وذكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر أن استثمار مجموعة الاتصالات في الشركة الناشئة كتاب صوتي سيساهم في دعم الشركات الناشئة والريادية في مجال تكنولوجيا المعلومات.

كما سيُساهم  في توفير فرص عمل في هذه الشركات في فلسطين وتمكينها لتطوير منتجاتها و لتسويق أفكارها عالمياً.

وأضاف: "كانت هذه الجولة الاستثمارية فرصة مميزة لنا للمشاركة في مع كبرى شركات رأس المال الاستثماري السويدي والمستثمرين الإقليميين والتشبيك مع منظومة ابتكار محلية وإقليمية وعالمية".

وأكد العكر على أن هذا الاستثمار سيشكل أداة لدفع المزيد من تطوير فرص العمل وجلب الاستثمار الخارجي المباشر إلى فلسطين، قائلًا "يسعدنا أن نواكب تطور رحلة النمو لشركة "كتاب صوتي".

من جانبه، قال المدير التنفيذي ومؤسس "كتاب صوتي" سيباستيان بوند: "جولة التمويل الناجحة تعكس إمكانات النمو التي تمتلكها المنصة، خصوصًا وأن مصادر التمويل الجديدة تشمل نخبة من الشركات".

وأوضح أن شركته شهدت ارتفاعًا ملحوظًا في مستويات استهلاك محتوى المنصة خلال الفترة الماضية، حيث اجتاز عدد المستخدمين المسجلين حاجز المليون مستخدم.

وأشار إلى أن فترة الـ 12 إلى 18 شهرًا القادمة ستكون مهمة للغاية بالنسبة لهم.

وأردف عن السبب: "حيث سنقوم بتوظيف التمويل لتعزيز المكانة الرائدة للمنصة في صناعة الكتب الصوتية العربية، مما سيوفر أكثر من 5,000 وظيفة جديدة.

ودعا مدير مركز مجموعة الاتصالات للإبداع "فكرة" ليث قسيس صناديق رأس المال الاستثماري لأن تحذو حذو شركة "كتاب صوتي" لتأسيس فروع لعملياتها لأغراض تطوير وإنتاج منتجاتها التكنولوجية في فلسطين.

يذكر أن منصة "كتاب صوتي" تأسست عام 2016 في السويد بهدف دعم عملية دمج الأطفال السوريين في المجتمع السويدي.

وتمتلك الشركة مكاتب تطوير في دبي والقاهرة وفلسطين، وتحتوي المنصة على أكثر من 2,000 كتاب باللغة العربية مع أكثر من مليون مستخدم مسجل.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk