"الكنائس العالمي" يدعو أوروبا لاتخاذ موقف حازم من "خطة الضم"

حجم الخط
بيروت - وكالات

دعا مجلس الكنائس العالمي ومجلس كنائس الشرق الأوسط الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، باتخاذ موقف حازم بشأن قرار إسرائيل ضم أراض فلسطينية.

وطالب المجلسان، في رسالة مشتركة، الاتحاد الأوروبي إلى اتخاذ موقف حازم ومبدئي في قضية قرار الحكومة الإسرائيلية ضم أراض فلسطينية في الضفة الغربية، ودراسة هذه الخطوة وتداعياتها.

وقال المجلسان إن هذه الرسالة تعبر عن التزامهما برؤيتهما بشأن تأمين السلام العادل لجميع المواطنين في الأراضي المقدسة.

 وأوضحا أن هذا الضم الأحادي لأراضي الفلسطينيين لا يمكنه أن يؤدي إلى تعزيز العدالة والسلام، بل إلى زيادة الظلم، ونزع الملكية الشرعية الفلسطينية، وتصاعد التوترات، وزعزعة الاستقرار الإقليمي، وعدم احترام القانون الدولي.

وأكد المجلسان أنه لا يجوز أن يعتبر الاتحاد الأوروبي متواطئا، إما من خلال التقاعس أو من خلال رد الفعل غير الكافي للحيلولة دون تنفيذ هذه الخطة.