كندا: لن نعترف بضم إسرائيل أراضي من الضفة

حجم الخط
سلفيت333-scaled.jpg
كندا-وكالة سند للأنباء

قال المتحدث باسم الخارجية الكندية آدم أوستن إن كندا لن تعترف بضم إسرائيل لأراض في الضفة الغربية المحتلة.

وعبر آوستن عن قلق كندا من أن تمضي إسرائيل قدما في الضم من جانب واحد.

وأكدَّ أن ذلك سوف يضر بمفاوضات السلام، ويتعارض مع القانون الدولي وفقا لشبكة التلفزيون الكندية (سي بي سي).

وأوضحت الشبكة أن كل الأحزاب الفيدرالية الكندية الكبرى لا تؤيد الاعتراف بالضم.

ونقلت عن مسؤولة الخارجية بحزب المحافظين ليونا ألسليف قولها إن "المحافظين ما زالوا يؤمنون بحل الدولتين كجزء من تسوية تفاوضية لهذا الصراع، وحق إسرائيل في تأمين حدودها.

من جانبه، أشار المسؤول بالحزب الديمقراطي الجديد جاك هاريس، إلى أن المملكة المتحدة والنرويج وأيرلندا وفرنسا أصدرت تصريحات قوية ضد الضم.