مسيرة منددة بخطط الضم في رام الله

حجم الخط
مس.jpg
رام الله-وكالة سند للأنباء

شارك عشرات الفلسطينيين، اليوم الاثنين، في مسيرة احتجاجية بمدينة رام الله؛ رفضا لمخططات الاحتلال بضم أجزاء من الضفة لسيادتها.

ورفع المشاركون في المسيرة التي انطلقت من ميدان "المنارة" وسط رام الله، الأعلام الفلسطينية، ورددوا هتافات تندد بخطة الضم الإسرائيلية.

وشارك في المسيرة، قادة من مختلف الفصائل الفلسطينية.

وقال نائب رئيس حركة "فتح"، محمود العالول، في كلمة له خلال المسيرة، إن "الشعب الفلسطيني يرفض كل الاتفاقيات ويؤكد على استمرار النضال المشروع من أجل نيل الحرية وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة".

وأضاف "شعبنا قادر على إفشال كل مخططات الاحتلال الإسرائيلي المدعوم من الإدارة الأمريكية".

من جهته، أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، واصل أبو يوسف، استمرار الفعاليات الشعبية والجماهيرية في كل الأراضي الفلسطينية المحتلة، سواء في مناطق التماس أو الاستيطان.

وتعتزم الحكومة الإسرائيلية البدء بإجراءات ضم غور الأردن، والمستوطنات بالضفة الغربية في الأول من تموز/يوليو المقبل.

وتشير تقديرات فلسطينية، إلى أن الضم الإسرائيلي سيصل إلى أكثر من 30 في المائة من مساحة الضفة.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk