هنية يتلقى اتصالا هاتفيا من رئيس مجلس شورى إيران

حجم الخط
الدوحة - وكالة سند للأنباء

قالت حركة "حماس"، اليوم الأربعاء، إن رئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية تلقى اتصالا هاتفيا من رئيس مجلس الشورى الإيراني محمد باقر قاليباف، أكد خلالها دعم بلاده للقضية الفلسطينية بالمحافل الدولية.

وأضاف بيان الحركة، أن رئيس مجلس الشورى الإيراني محمد باقر قاليباف، أكد رفض إيران لـ "صفقة القرن" وخطة الضم الإسرائيلية.

وشدّد قاليباف على استعداد بلاده، العمل في المحافل الدولية والإقليمية في سبيل دعم صمود الشعب الفلسطيني، والوقوف إلى جانبه، وتعزيز صموده في أماكن تواجده كافة من أجل مواجهة خطة الضم والعمل على إفشالها.

من جانبه، أكد هنية على وحدة الشعب الفلسطيني في رفض الخطة، وتمسكه بحقوقه المشروعة في أرض فلسطين كل فلسطين وعاصمتها القدس.

وشدد على أن الشعب الفلسطيني مصمم على الاستمرار في الصمود والمقاومة من أجل إفشال الخطة.

وعبّر هنية عن شكره لإيران على مواقفها الداعمة للفلسطينيين.

يشار إلى أنه كان من المقرر أن تعلن حكومة الاحتلال، اليوم الأربعاء، بدء خطة الضم لمساحات واسعة من الضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أعلن عنه سابقا رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

لكن الغموض، يحيط بموقف نتنياهو، بعد دخول الموعد الذي سبق أن حدده، وخاصة في ظل الرفض الدولي، والخلافات داخل حكومته ومع الإدارة الأمريكية حيال المسألة.