إغلاق "الإبراهيمي" لليوم الثاني بحجة الأعياد اليهودية

حجم الخط
الإبراهيمي.jpg
الخليل _ وكالة سند للأنباء

تواصل سلطات الاحتلال الإسرائيلي، لليوم الثاني على التوالي إغلاق الحرم الإبراهيمي الشريف، ومنع إقامة الصلاة فيه، بحجة الأعياد اليهودية.

وقال مدير الحرم الابراهيمي حفظي أبو سنينة، إن سلطات الاحتلال أغلقت الحرم الإبراهيمي منذ مساء يوم أمس السبت، وحتى مساء اليوم، لمناسبة عيد رأس السنة العبرية.

وأضاف أبو سنينة، أن الاحتلال سيغلق الحرم الإبراهيمي على فترات، حيث سيتم إغلاقه في السابع والعشرين والثامن والعشرين من الشهر الجاري، لمناسبة عيد الغفران، وفي التاسع والسابع من الشهر المقبل، لمناسبة عيد العرش.

وأشار إلى أن إغلاق الحرم كان قد فرضه الاحتلال منذ العام 1994، في أعقاب تقسيمه زمانيا ومكانيا، بعد المجزرة التي ارتكبت داخله.

وبين أن الحرم الابراهيمي هو عنوان مدينة الخليل التاريخي والديني.

وأكد أن منع المسلمين من أداء الصلاة وممارسة الشعائر الدينية فيه يعتبر من أشد انواع الظلم، ومنافيا لكل الأعراف الدينية والإنسانية.