القاهرة تحذر من ملء سد النهضة دون تنسيق

حجم الخط
f00c16d9-cf43-44d6-bb7c-b918429fc0de.jpg
القاهرة-وكالة سند للأنباء

حذر وزير الري المصري، محمد عبد العاطي، اليوم الأحد، من ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي دون التنسيق مع دولتي المصب.

وأكد الوزير، في كلمة ألقاها بأسبوع القاهرة للمياه الذي انطلقت فعالياته يوم الأحد، أن القاهرة سعت إلى اتفاق عادل يراعي مصالح الدول الثلاث منذ "توقيع المبادئ".

وأضاف أن ملء السد وتشغيله دون تنسيق يشكل تحديا كبيرا، إضافة إلى مخاطر تواجه دول المصب في حالات الجفاف والفيضان الشديد، بحسب صحيفة الشروق المحلية.

وتصاعدت حدة الخلاف، لا سيما بين مصر وإثيوبيا قبل أشهر، مع إعلان رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد بدء ملء خزان السد قبل الموعد المتفق عليه.

ومنذ بدأت إثيوبيا تنفيذ المشروع عام 2011، تباينت وجهات نظر البلدان الثلاثة حياله.

 وفي حين ترى أديس أبابا أنه يدعم تنمية المجتمعات المحلية ويزيد من الدخل القومي للبلاد، تتخوف القاهرة من أنه سيعمق أزمة المياه الخطيرة التي تعيشها.

أما بالنسبة للسودان، فيبدو موقفه في الوسط، إذ يمكن أن يستفيد من السد في الحصول على مصادر طاقة رخيصة تجنبه مشكلة النقص الكبير في الكهرباء.

 إضافة إلى حمايته من موجات الفيضانات المتكررة التي كانت أحدثها في أغسطس الماضي، عندما اجتاحت مناطق واسعة من البلاد وأدت إلى مقتل أكثر من 100 شخص وشردت نحو نصف مليون.

لكن على جانب آخر، يتخوف السودانيون من أن يؤدي السد إلى تأثيرات بيئية ضارة ونقص في مناسيب المياه.