وفد إماراتي رسمي يصل إسرائيل لتوقيع سلسلة اتفاقيات

حجم الخط
القدس - وكالة سند للأنباء

يصل ظهر اليوم الثلاثاء، وفد إماراتي رسمي إلى تل أبيب، في زيارة ستستغرق بضع ساعات، لعقد سلسلة اتفاقيات بين الجانبين.

ووفقاً لهيئة البث الإسرائيلية العامة الناطقة بالعربية، فإن الطائرة الإماراتية ستهبط الساعة 12 ظهرًا.

وسيكون على متن الطائرة وزير المالية الإماراتي عبيد حميد الطائر، ووزير الاقتصاد عبدالله بن طوق المري، بينما سيستقبلهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وسيجتمع نتنياهو والوفد الإماراتي في مطار "اللد - بن غوريون" بسبب جائحة كورونا.

وسيتم التوقيع على اتفاقيات في مجالات الطيران والاستثمارات والعلوم والتكنولوجيا، والتوقيع على اتفاقية خاصة لإعفاء زوار "مواطني الدولتين" من تأشيرة الدخول.

وسيتواجد خلال اللقاء وزير الخزانة الأميركي ستيف منوتشين، الذي سينهي اليوم زيارته لتل أبيب.

وتأتي أول زيارة على مستوى وزاري من الإمارات، غداة مصادقة حكومتها برئاسة محمد بن راشد على اتفاق السلام والتطبيع بين البلدين.

وتفقد نتنياهو أمس برفقة وزيرة المواصلات ميري ريغيف سفينة الشحن الإماراتية الثانية التي وصلت من دبي إلى ميناء حيفا.

ومن المقرر أن تصل في يوم الاثنين من كل أسبوع سفينة إماراتية إلى إسرائيل.

وقال نتنياهو: "إن هذه هي ثمار السلام التي نجنيها من السلام مع أبو ظبي".

ولفت إلى أن توريد المنتوجات والبضائع بثمن زهيد وبجودة عالية من الإمارات سيساهم في انخفاض الأسعار في المرافق العامة.

وأوضح نتنياهو أن الخط البحري بين الإمارات وإسرائيل يشكل شريانًا للحياة، ويوفر لمواطني الدولة السلع ذات الجودة العالية والأسعار المنخفضة.

وأشار إلى أن اسرائيل أصبحت ملتقى طرق بين الشرق والغرب بحرًا وجوًا، واصفًا افتتاح الخط البحري بحادث تاريخي.