بدران: حماس تُثمن دعوة الفصائل لاستمرار الحوار الوطني

حجم الخط
رام الله - وكالة سند للأنباء

ثمّنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، دعوة الفصائل الـ 5 لاستمرار الحوار وتجديد لقاء الأمناء العامين، وحرصها على وحدة الشعب الفلسطيني ورص الصفوف.

وقال عضو المكتب السياسي لـ "حماس"، حسام بدران، في تصريح صحفي اليوم الأحد، إن الحركة تتفق مع كل ما جاء في بيان الفصائل لمواجهة التحديات التي تعصف بالوطن وتهدد الثوابت الوطنية.

وجدد بدران موقف حماس "الثابت" من الوحدة الوطنية، واستعدادها للاستمرار في الحوار الوطني الفلسطيني الشامل لاستعادة الوحدة.

ونوه إلى ضرورة إعادة بناء المؤسسات الوطنية الفلسطينية على أساس من الشراكة الوطنية، بما في ذلك منظمة التحرير، وفق المرجعيات الوطنية التي تم التأكيد عليها في اجتماع الأمناء العامين.

وأمس السبت، دعت 5 فصائل فلسطينية، لاستئناف أعمال الحوار الوطني، عبر جولة جديدة للأمناء العامين، لبحث جميع القضايا المدرجة على جدول أعمال القضية الوطنية.

وأكدت الفصائل في بيان مشترك عقب اجتماع لها، تمسكها بمواصلة الحوار الوطني الفلسطيني الشامل، لإنهاء الانقسام، واستعادة الوحدة الوطنية، وإعادة بناء المؤسسات على أسس من الشراكة.

وشددت على ضرورة أن يكون البناء على أساس ومرجعية وثيقة الوفاق الوطني (وثيقة الأسرى 2006).

وضم الاجتماع الفصائل: الجبهة الشعبية، الجبهة الشعبية- القيادة العامة؛ الجهاد الإسلامي، قوات الصاعقة، الجبهة الديمقراطية.

ودعت لضرورة التوافق على استراتيجية وطنية للمواجهة الشاملة للاحتلال وإزالة المستوطنات، بما في ذلك تشكيل القيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية وإطلاق المقاومة الشعبية.

وجددت الفصائل معارضتها العودة إلى اتفاق أوسلو بشقيه الأمني والتفاوضي، وتمسكها بقرارات المجلس الوطني والمجلس المركزي لمنظمة التحرير.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk