إيقاد شعلة الثورة الفلسطينية الخميس المقبل

"العالول": القرار الأمريكي بشأن بضائع المستوطنات تشريع للاستيطان

حجم الخط
محمود العالول.jpg
رام الله - وكالة سند للأنباء

قال نائب رئيس حركة "فتح" محمود العالول، إن القرار الأميركي وسم منتجات المستوطنات على أنها اسرائيلية، خطوة "غير قانونية، وتندرج ضمن سلسلة قرارات تهدف الى تشريع الاستيطان".

وفي تصريحاتٍ صحفية، أفاد "العالول" بوجود قرار من القيادة الوطنية الموحدة من أجل البدء بإعادة إحياء المقاومة الاقتصادية، ومقاطعة البضائع الإسرائيلية بشكل عام وليس المستوطنات فقط.

وشدد على أهمية الموقف الأوروبي الذي يعتبر الاستيطان غير قانوني، متوقعا خطوات أوروبية إيجابية أكثر في هذا الاتجاه.

والخميس، كشفت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، أن مكتب الجمارك الأمريكي، أصدر لائحة تتضمن إلغاء التمييز بين المنتجات المصنعة في أراضي الداخل الفلسطيني المحتل، والأخرى المصنعة في مستوطنات الضفة الغربية، بما فيها شرق القدس.

وبحسب الصحيفة، فإنه سيتم تعريف جميع المنتجات بما فيها تلك الصادرة من المستوطنات تحت اسم "صنع في إسرائيل".

وفي سياق آخر أعلن نائب رئيس "فتح" عن إيقاد "شعلة الانطلاقة الـ56 للثورة الفلسطينية، مساء الخميس المقبل، عند ضريح الشهيد الراحل ياسر عرفات في مقر الرئاسة برام الله، وبمشاركة محدودة، بسبب فيروس كورونا".

ونوّه أنه سيتم إيقاد شعلة الانطلاقة سيكون في كافة المحافظات، ثم يتبعها فعاليات في اليوم التالي (الجمعة)، من خلال تصعيد المقاومة الشعبية في نقاط التماس والاحتكاك مع الاحتلال والأماكن المهددة بالاستيطان.

من ناحية أخرى، ذكر "العالول" أن اجتماع اللجنة المركزية لحركة "فتح" الذي سيعقد الأسبوع الجاري سيبحث عدّة ملفات.

ولفت أن أبرز هذه الملفات: الوضع السياسي عقب انتهاء ولاية إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، والوضع الداخلي الفلسطيني واستعادة الوحدة إلى جانب التطورات الأخرى في الساحة الفلسطينية.

 

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk