بتوجيهات من "بايدن"

17 قتيلًا في غارة أمريكية على سوريا

حجم الخط
روسيا-غارات.jpg
العراق-وكالة سند للأنباء

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، صباح اليوم الجمعة، أن الغارات التي شنتها مقاتلات أميركية ليلًا على مواقع شرقي سوريا بمحاذاة الحدود مع العراق، أسفرت عن مقتل 17 مسلحا مواليا لإيران على الأقل.

وقال مدير المرصد رامي عيد الرحمن، إن الغارات التي استهدفت معبرا غير شرعي جنوبي البوكمال أدت إلى تدمير 3 شاحنات محملة بذخائر دخلت من العراق.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" إن "الضربة الجوية تمت بدقة عالية ضد تنظيمي كتائب حزب الله وكتائب سيد الشهداء المدعومين من إيران داخل سوريا".

وأضاف البيان أن الضربة ضد سوريا جاءت بناء على توجيهات الرئيس جو بايدن".

وهذه الضربات أجيزت كرد على الهجمات الأخيرة التي استهدفت قوات أميركية وأخرى تابعة للتحالف في العراق.

وأوضح البيان أن الضربات الجوية الأميركية "نفذت مع تدابير دبلوماسية بما فيها التشاور مع الحلفاء، وهي بالتالي رسالة واضحة بأن بايدن ملتزم بالدفاع عن الأميركيين والقوات الحليفة".

وتعد الضربة أول عملية عسكرية تقوم بها إدارة بايدن ضد مجموعات إيرانية، في وقت تسعى به إلى استئناف حوار مع طهران بوساطة أوروبية بهدف إعادة إحياء الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk