المغرب يمدد حالة الطوارئ شهرًا إضافيًا

حجم الخط
الرباط - وكالات

مددت الحكومة المغربية، اليوم لخميس، حالة الطوارئ الصحية شهرًا إضافيًا لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

وفي 21 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، أعلنت الحكومة فرض حالة طوارئ صحية لمدة 3 أسابيع، لمنع انتشار كورونا، ومنذ ذلك الوقت يتم تمديد القرار قبل انتهائه في كل مرة.

وآخر قرار تمديد اتخذته الحكومة المغربية كان من المفترض أن ينتهي في 10 أبريل/ نيسان الجاري.

وقال بيان لرئاسة الوزراء، عقب انتهاء الاجتماع الأسبوعي للحكومة، إنه "تمت المصادقة على تمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء البلاد حتى 10 مايو/ أيار المقبل".

وبموجب الطوارئ الصحية، يمكن للحكومة اتخاذ تدابير استثنائية للحد من تداعيات جائحة كورونا على عدة مستويات.

وأضاف البيان، أن الحكومة قررت حظر التنقل الليلي بشكل يومي من الساعة 9 مساءً إلى الساعة 6 صباحا، باستثناء الحالات الخاصة، التي لم يحددها.

وأقرت إغلاق المطاعم والمقاهي والمتاجر والمحلات التجارية الكبرى عند الساعة 8 مساء، وفق المصدر ذاته.

وحتى مساء الأربعاء، بلغت إصابات كورونا المسجلة في المغرب، 499 ألفا و688، منها 8 آلاف و867 وفاة، و486 ألفا و349 حالة تعاف، وفق بيانات رسمية.

وبلغ عدد المستفيدين من التطعيم إلى 4 ملايين و410 آلاف شخص، من أصل نحو 36 مليونا تعداد سكان البلاد، في وتيرة تطعيم تعد من بين الأسرع في العالم.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk