لقاء أمريكي إسرائيلي لمناقشة تطورات محادثات فيينا

حجم الخط
60882090423604639c157811.jpg
واشنطن-وكالة سند للأنباء

التقى رئيس مجلس الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان مع نظيره الإسرائيلي مئير بن شبات، في واشنطن، الليلة الماضية.

وتأتي هذه الزيارة على خلفية جهود إدارة جو بايدن العودة إلى الاتفاق النووي والمحادثات غير المباشرة مع إيران في فيينا.

وبحسب موقع واي نت، فإن سوليفان أطلع بن شبات على ما يجري من محادثات في فيينا.

وأكد أن الولايات المتحدة لها مصلحة كبيرة في التشاور مع إسرائيل من كثب بشأن الملف النووي الإيراني حاليًا وفي المستقبل.

وشارك في المناقشات السفير الإسرائيلي في واشنطن جلعاد أردان.

وناقش الجانبان المخاوف الأمنية بشأن التقدم في البرنامج النووي الإيراني في السنوات الأخيرة.

وشددا على أن إيران تشكل تهديدًا كبيرًا للمنطقة، كما اتفقا على ضرورة مواصلة المشاورات الوثيقة بينهما حول مجموعة متنوعة من القضايا الإقليمية.

وأكد المسؤول الأميركي دعم إدارة بلاده المستمر لحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها.

واتفق الجانبان على تشكيل فرق مشتركة للعمل معًا على تهديد الصواريخ الدقيقة والطائرات بدون طيار المصنعة في إيران، والتي ستُسلّم إلى حلفاء طهران في الشرق الأوسط.

وتطرق المسؤول الأميركي للأحداث التي جرت في القدس خلال الأيام الأخيرة، حيث رحب بالدعوات الإسرائيلية للتهدئة، فيما أدان إطلاق الصواريخ من غزة.

وأكد التزام واشنطن بأمن إسرائيل وتعزيز جميع مجالات الشراكة.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk