"مجلس الأمن" يدعو إلى التعاون لحماية الأمن البحري

حجم الخط
مجلس.jpg
نيويورك - وكالات

دعا مجلس الأمن الدولي اليوم الإثنين، الدول الأعضاء إلى التعاون لحماية الأمن البحري من التهديدات المستمرة للسلامة والأمن البحريين.

جاء ذلك في بيان رئاسي أصدره المجلس بالإجماع 15 دولة، عقب جلسة نقاش مفتوح، عبر دائرة تلفزيونية، حول الأمن البحري.

وعبرَ البيان عن القلق إزاء التهديدات المستمرة للسلامة والأمن البحريين، التي تشكلها القرصنة والسطو المسلح في البحر، وارتكاب جرائم وأعمال ضد الشحن والمنشآت البحرية ".

وشدد البيان على ضرورة تعزيز قدرة الدول الأعضاء، بناء على طلبها، على اتخاذ تدابير فعالة ضد الجرائم المنظمة المرتكبة في البحر".

ونفت طهران مسؤوليتها عن مهاجمة ناقلة النفط، التي تشغلها شركة إسرائيلية، محذرة من أن الرد سيكون بـ "قوة وحزم" على أي مغامرة محتملة.

وبلغت الهجمات ذروتها في الخليج ذروتها في منتصف عام 2019 بعد زيادة حدة التوترات بين الولايات المتحدة وإيران التي استهدفت نحو 6 سفن تجارية بسلسلة من الهجمات الصاروخية أو بالغام بحرية أو بالاحتجاز.

وتسعى الولايات المتحدة لتخفيف حدّة التوترات في الخليج بعد تعرض السفينة "ميرسر ستريت" المملوكة لرجل الأعمال الإسرائيلي "إيال عوفر" لهجوم بطائرة مسيرة في 30 يوليو/ تموز الماضي أسفر عن مقتل بريطاني وروماني.