3 إصابات بإطلاق نار وطعن في الداخل المحتل

حجم الخط
اسعاف اسرائيلي_12.jpg
الناصرة-وكالات

أصيب 3 شبان في جرائم إطلاق نار وطعن في الناصرة ورهط بالداخل الفلسطيني المحتل.

وحسب مصادر صحفية، فإن شابًا في العشرينات من عمره أصيب بجروح متوسطة في جريمة إطلاق نار مساء أمس السبت في الناصرة.

وأظهر توثيق مصور إقدام شخص ملثم على إطلاق النار على الشاب، خلال تواجده قرب منزله في منطقة جبل حمودة، ثم لاذ بالفرار من المكان مشيًا على الأقدام.

وقدم طاقم طبي العلاجات الأولية للمصاب، ثم جرى نقله على وجه السرعة إلى المستشفى لاستكمال العلاج وهو بحالة مستقرة.

وفي جريمة أخرى، أصيب شاب (30 عاما) بجروح وصفت بأنها خطيرة إثر تعرضه للطعن بشجار في "يوكنعام عيليت".

وزعمت شرطة الاحتلال أنها فتحت ملفاً للتحقيق في ملابسات الجريمتين المنفصلتين، دون الإبلاغ عن اعتقال أي مشتبه به.

كما أصيب شاب (23 عامًا) بجراحٍ وصفت بـ "الخطيرة وغير مستقرة"، إثر تعرضه للطعن في شجار نشب بمدينة رهط في منطقة النقب.

ويشهد المجتمع الفلسطيني بالداخل المحتل تصاعدا في أعمال العنف وجرائم القتل، في الوقت الذي تتقاعس فيه شرطة الاحتلال عن القيام بدورها كونها القائمة على فرض الأمن في هذه البلدات.