أسير يعلق إضرابه بعد وعود بإنهاء اعتقاله الإداري

حجم الخط
40efad3b-2920-4a27-aa05-261dbdbe950d.jpg
رام الله-سند

علق الأسير إحسان محمود عثمان (21 عامًا) من مدينة رام الله، إضرابه المفتوح عن الطعام بعد 23 يوماً من الإضراب، ضد اعتقاله الإداري.

وأفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في تصريح وصل "سند"، أن الأسير عثمان، علق إضرابه بعد تعهد إدارة السجون بعدم تجديد الاعتقال الإداري بحقه.

وأشارت الهيئة، إلى أن عثمان، بدأ إضرابه عن الطعام منذ تاريخ 16 يونيو/حزيران، احتجاجاً على تجديد اعتقاله الإداري مرة أخرى.

وعثمان طالب في جامعة القدس، ويدرس التصوير الطبي، حيث تخرج زملائه هذا العام، فيما سيتأخر احسان عن تخرجه من الجامعة بسبب اعتقاله للمرة الثانية.

وكان عثمان اعتقل أول مرة عام 2016 وتم الافراج عنه، وجرى اعتقاله مرة أخرى بتاريخ 13 سبتمبر/أيلول 2018، وصدر بحقه أمراً إدارياً مدته ستة أشهر، وتم تجديده للمرة الثانية.