ناشط: شد الرحال إلى الأقصى واجب على كل حر

حجم الخط
المسجد الأقصى
رام الله-وكالة سند للأنباء

قال الناشط  خالد براهمة، إن إعلان حالة النفير وشد الرحال للمسجد الأقصى للذود عنه والرباط فيه، "واجب على كل حر".

وأضاف براهمة في تصريح صحفي، اليوم الخميس، أن المشاركة الفاعلة في إحياء صلاتي فجر وجمعة "هبة الكرامة" غدا، "تجسد حالة إيمانية عالية وحس وطني موحد لإفشال مخططات الاحتلال وأعماله الإجرامية بحق الأقصى".

وأطلق نشطاء فلسطينيون دعوات للنفير العام وشد الرحال إلى المسجد الأقصى، والمشاركة في صلاتي فجر وجمعة "هبة الكرامة"، ضمن جهود التصدي لانتهاكات واعتداءات الاحتلال والمستوطنين.

واقتحم عشرات المستوطنين، صباح اليوم باحات المسجد بحماية مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي، وذلك من جهة باب المغاربة.

وقالت مصادر محلية، إن اليهودي المتطرف يهودا غليك تقدم اقتحام المستوطنين لـ "الأقصى"، حيث قدم شروحات توراتية للمستوطنين داخل باحات المسجد.

ومساء اليوم، دعت حركة حماس، جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي والمملكة الأردنية الهاشمية المشرفة على رعاية المسجد الأقصى، إلى التحرك العاجل لوقف الحفريات الإسرائيلية أسفل المسجد.

وجاءت هذه الدعوات بعد أن أعلن مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في القدس، أنه رصد حفريات إسرائيلية من خلال تفريغ الأتربة وعمل ثقوب بجدران محاذية للسور الجنوبي للمسجد الأقصى وتفريغ للممرات في محاولة من سلطات الاحتلال لإخفاء ما تقوم به من حفريات.

ووثق تقرير لـ"وكالة سند للأنباء"، خلال الربع الأول من العام الجاري، اقتحام 10161 مستوطنًا للمسجد الأقصى المبارك، حيث تصاعدت الاقتحامات والانتهاكات الإسرائيلية، والاعتداء على المصلين، خلال شهر رمضان المنصرم.