"لابيد" يُنهي جلسة لتقييم الأوضاع مع غزة

حجم الخط
يائير لابيد
القدس - وكالة سند للأنباء

أنهى رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد، ظهر اليوم الجمعة، جلسة لتقييم الأوضاع على خلفية التوتر الأمني في محيط قطاع غزة.

وبحسب هيئة البث الإسرائيلية، فإن جلسة التقييم جاءت في وقت يستمر فيه لليوم الرابع على التوالي، التأهب الأمني في محيط قطاع غزة، حيث تم إرسال تعزيزات عسكرية إسرائيلية إلى منطقة الحدود.

ونقلت الهيئة عن مصادر أمنية قولها، إن "اسرائيل تستعد لشن هجوم في حال وقع تصعيد"، مؤكدةً أن التوجه الذي ستسير التطورات نحوه سيتبين خلال اليومين المقبلين.

ولم يسبق لإسرائيل أن لجأت إلى مثل هذا النوع من العقوبات على الفلسطينيين أو الإجراءات الاحترازية، في محيط قطاع غزة، دون أن يكون هناك أي إطلاق نار من قطاع غزة.

ومساء أمس الخميس، قال الجيش الإسرائيلي في تصريح، "في إطار الاستعدادات في الجيش الإسرائيلي وبناء على تقييم الوضع الأمني، تقرر تعزيز فرقة غزة بقوات إضافية، وذلك لرفع حالة الجاهزية".