أبرزها 10 عمليات إطلاق نار..

60 عملاً مقاوماً بالضفة والقدس خلال 24 ساعة الماضية

حجم الخط
أعمال مقاومة
رام الله - وكالة سند للأنباء

نفذ مقاومون فلسطينيون 60 عملًا مقاوماً بالضفة والقدس، أبرزها 10 عمليات إطلاق نار استهدفت قوات الاحتلال ومستوطنيه، أصيب خلالها 3 منهم، خلال الـ24ساعة الأخيرة.

وأصيب جندي إسرائيلي بالحجارة قرب مفترق جيت في نابلس، وسُجلت 4 عمليات إطلاق نار استهدفت مركبة مستوطنين بالقرب من مستوطنة "ايتمار" وحاجز بيت فوريك وشارع القدس وسط المدينة، كذلك إطلاق النار على طائرات الاستطلاع في مخيم بلاطة.

وأثناء مواجهات في بلدتي حوسان وتقوع في بيت لحم، أصيب مستوطن بالحجارة، وحطم الشبان الثائر خلالها مركبات المستوطنين.

واستهدف المقاومون جماعات المستوطنين بإطلاق النار قرب مستوطنة "غوش عتصيون" في الخليل، مصوبين النار تجاه مستوطنة "كارني شمرون" في قلقيلية.

وفي جنين، استهدف المقاومون بالرصاص حاجزي دوتان وسالم والجدار الفاصل قرب فقوعة وبوابة عانين، وحاجز الجلمة بعبوات محلية الصنع.

وتصدى الشبان الثائر لاعتداءات المستوطنين في 8 مناطق متفرقة، وحطموا 6 مركبات للمستوطنين، ورشقوا قوات الاحتلال بالزجاجات الحارقة والمفرقعات النارية.

واندلعت مواجهات في 30 نقطة مواجهة، شملت بلدات ومخيمات القدس ورام الله ونابلس وسلفيت وأريحا وبيت لحم والخليل وقلقيلية، رشق خلالها الشبان قوات الاحتلال بالحجارة.

ورصد مركز المعلومات الفلسطيني "معطى" 833 عملاً مقاوماً، أدى لمقتل إسرائيلي واحد وإصابة 49 آخرين، بعضهم بجراح خطرة، خلال سبتمبر/ أيلول المنصرم.

وتصاعدت عمليات الاشتباك المسلح مع قوات الاحتلال، إذ بلغت عمليات إطلاق النار على أهداف الاحتلال 75 عملية، 30 منها في جنين و28 في نابلس.