الساعة 00:00 م
الخميس 18 يوليو 2024
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.73 جنيه إسترليني
5.13 دينار أردني
0.08 جنيه مصري
3.98 يورو
3.64 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

مصادر المياه محدودة..

خاص بالصور والفيديو 97% من مياه قطاع غزة غير صالحة للشرب

حجم الخط
مياه قطاع غزة
غزة - وكالة سند للأنباء

قال مدير عام مصادر المياه في سلطة المياه وجودة البيئة، منذر سالم، إن 97% من مياه البلدية الواصلة إلى المنازل في قطاع غزة، غير صالحة للشرب وتصلح للاستخدام الخارجي فقط.

ونوه "سالم" في تصريحات صحفية إلى "محدودية" مصادر المياه في قطاع غزة؛ وأهمهم مصدر الخزان الجوفي، إلى جانب وجود المصادر البديلة ولكن بكميات محدودة.

وأردف: "مصادر المياه البديلة في غزة، الواردة من الأراضي الفلسطينية المحتلة، ومحطات تحلية مياه البحر، والمصادر المذكورة لا تغطي نسبة 5 إلى 10% من احتياج المياه في المنطقة".

352380024_206112831862432_1270700451467454092_n.jpg
 

إنذار خطر..

وأكد أن النسبة المذكورة تنذر بالخطر. مبينًا: "90% من احتياج المياه تقدر بـ 250 مليون متر مكعب سنوياً، ما بين استخدامات للمواطنين والاستخدام الآدمي والاستخدامات الأخرى مثل الزراعة والصناعة".

وأوضح سالم أن "250 متر مكعب من المياه يتم استخراجهم من الخزان الجوفي الوارد إليه 120 مليون متر مكعب، وينتج عن ذلك عجز سنوي يتراوح ما بين 120 إلى 140 مليون متر مكعب سنويًا متراكمًا".

352551235_993275568519355_3524991768413508691_n.jpg
 

استنزاف الخزان الجوفي..

وأفاد بأن الخزان الجوفي "مستنزف ويزداد به التلوث"، لذلك يتم التركيز على المصادر البديلة لمياه الشرب، من خلال تحلية مياه البحر واستكمال محطة معالجة مياه البحر الواردة في جنوب قطاع غزة.

ونبه إلى ضرورة زيادة حصة قطاع غزة من المياه الواردة من الأراضي الفلسطينية المحتلة، وتعزيز المصادر المذكورة سابقاً، للتقليل من نسبة العجز في الخزان الجوفي.

ولفت النظر إلى أن الـ 97% تمثل المياه الملوثة الغير صالحة للاستخدام الآدمي بسبب وجود العناصر الضارة بداخلها والتي لا تطابق المواصفات الفلسطينية ومنظمة الصحة العالمية.

وطالب "سالم"، المجتمع الدولي بتعزيز سلطة المياه وتحسين جودة البيئة في قطاع غزة، عبر السير قدماً في مشروع تحلية مياه البحر، لكونه مصدر متجدد، وزيادة حصة الوارد من الأراضي المحتلة.

345475201_980097763344948_6011964134477040278_n.jpg
 

محدودية المصادر..

بدوره، أكد مدير عام مصلحة مياه بلديات الساحل، منذر شبلاق، أن جهود توفير المياه الصالحة للشرب تضاعفت من قبل مصلحة ووازرة المياه بالتعاون مع المؤسسات المانحة، لإيجاد مصادر مياه بديلة في القطاع، منذ عام 2011.

ونوه إلى تقرير الأمم المتحدة الذي صدر عام 2011، وأكد على محدودية مصادر المياه في قطاع غزة بالتزامن مع تزايد عدد السكان، ونتج عن ذلك انهيار بيئي وصحي في المياه.

وأكد: "تم افتتاح محطة تحلية جديدة في المنطقة الجنوبية من القطاع، بعد جهود استمرت لسنوات، بهدف تأمين مصادر مياه صالحة للشرب مستدامة لصالح المواطن".

345448725_1286729645590852_3748633696494721171_n.jpg
 

محطات التحلية..

واستطرد: "افتتح محطتين للتحلية خلال الفترة القليلة السابقة، وتستهدف ما يقارب ربع مليون من سكان القطاع، وتم استهداف سكان القطاع غرب الوسط وغرب الجنوب، وغرب مدينة غزة، حيث ستصل المياه الصالحة للشرب إلى أكثر من 750 ألف ساكن".

وبيّن "شبلاق" أن هذه المحطات تمثل وصول المياه الصالحة للشرب لـ 40% من سكان قطاع غزة بإضافة كميات من ميكرون.

واستدرك: "المرحلة الحالية تعتبر مرحلة متقدمة، ويمكن البناء عليها من خلال استمرار الجهود لتأمين احتياجات جميع سكان قطاع غزة من المياه الصالحة للشرب".

ونبه إلى أن التطوير قائم لإيجاد مصادر جديدة لتحلية مياه البحر بوحدات صغيرة الحجم قابلة للتشغيل وسهلة الانشاء لتصل إلى جميع سكان قطاع غزة.