الساعة 00:00 م
الخميس 18 يوليو 2024
22° القدس
21° رام الله
21° الخليل
25° غزة
4.73 جنيه إسترليني
5.13 دينار أردني
0.08 جنيه مصري
3.98 يورو
3.64 دولار أمريكي
4

الأكثر رواجا Trending

"حماس": ردود طبيعية واستنفار شعبي..

محدث الـخامسة خلال ساعات.. إطلاق نار تجاه مركبة إسرائيلية في الأغوار

حجم الخط
صورة أرشيفية.jpg
الأغوار الشمالية - وكالة سند للأنباء

أطلق مسلحون فلسطينيون، اليوم الإثنين، النار على مركبة إسرائيلية في منطقة الأغوار، شرق الضفة الغربية، دون وقوع إصابات؛ قبل الانسحاب من مكان العملية.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن فلسطينيين أطلقوا النار من مركبة مسرعة على أخرى للمستوطنين، ظهر اليوم، في منطقة الأغوار، دون تسجيل إصابات.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية "كان"، أن جيش الاحتلال أجرى عمليات بحث في منطقة الأغوار بعد سماع دوي إطلاق نار، كما عثر على رصاصتين فارغتين.

وأشار الإعلام الإسرائيلي إلى أنه هذه هي عملية إطلاق النار الثالثة التي تقع اليوم الإثنين، بغضون ساعات والتي تستهدف جيش الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين.

ودعت شرطة الاحتلال، المستوطنين إلى حمل السلاح في الأماكن العامة خشية من وقوع عمليات خلال فترة الأعياد اليهودية، بحسب ما أفاد موقع "واللا الإخباري".

وظهر اليوم، استهدف مقاومون فلسطينيون، مركبة عسكرية تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي، بالرصاص، خلال عملية إطلاق النار باتجاه قوة من جيش الاحتلال شمال شرقي جنين، شمال الضفة الغربية.

وصرح المتحدث باسم جيش الاحتلال، بأن مسلحين أطلقوا النار باتجاه دورية عسكرية قرب كيبوتس "ميراف"، المقام على أراضي بلدة جلبون.

وأشار المتحدث العسكري إلى أن الجيب أصيب بأضرار جراء إطلاق النار، دون وقوع إصابات بين الجنود، لافتًا النظر إلى أن قوات الاحتلال بدأت ملاحقة منفذي عملية إطلاق النار.

وصباح اليوم، أطلق مسلحون فلسطينيون النار تجاه جنود الاحتلال المتمركزين على حاجز "دير شرف" العسكري، شمال غربي مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية.

واستهدف مقاومون فلسطينيون، اليوم، حاجز "سالم" العسكري التابع لجيش الاحتلال، غرب مدينة جنين، بالرصاص، فجر اليوم.

ونفذ شاب فلسطيني، صباح اليوم، عملية طعن استهدفت جنود الاحتلال على حاجز "مزموريا" العسكري بين القدس وبيت لحم.

وقالت القناة "14" الإسرائيلية إنّ شابًا حاول تنفيذ عملية طعن عند حاجز "مزموريا"، قرب القدس، لكنّ أحد جنود الاحتلال أطلق النار عليه و"حيّده"، دون تسجيل أي إصابات في صفوف الجنود.

ردود طبيعية واستنفار شعبي..

وتعقيبًا على عمليات إطلاق النار، أكد الناطق باسم حركة "حماس"، محمد حمادة، أنّ تلك العمليات "ردود طبيعية" على جرائم الاحتلال بالمسجد الأقصى أمس، وضمن "حالة الاستنفار الشعبي" للدفاع عن القدس والأقصى أمام هجمات المستوطنين ومخططاتهم الإجرامية.

وشدد "حمادة" في تصريح صحفي تلقته "وكالة سند للأنباء"، أن دوي يؤكد مجددا يقظة المقاومة وقوة سواعد المقاومين وقدرتهم على الوصول لقوات الاحتلال ومستوطنيه في كل شارع ومنطقة.

وأردف: "استمرار جرائم المستوطنين بالأقصى سيقابله ردود فلسطينية متتابعة، وستكون كلمة المقاومة هي الأعلى، والعدو سيجد نفسه في مستنقع الرعب والموت الزؤام، أمام رصاص مقاومينا وبنادقهم الطاهرة".

ونفذ مقاومون فلسطينيون 859 عملاً مقاوماً في الضفة الغربية والقدس، خلال شهر أغسطس/ آب الماضي، أسفرت عن مقتل 5 مستوطنين وإصابة 58 جندياً ومستوطناً بجروح مختلفة.

وتصاعدت بشكل ملحوظ، في الآونة الأخيرة، عمليات إطلاق النار باتجاه جيش الاحتلال والمستوطنين في شمال الضفة الغربية، ما أدى لوقوع إصابات وقتلى بصفوف قوات الاحتلال والمستوطنين.