"مجدلاني": لا سلام ولا انتخابات دون القدس

حجم الخط
أحمد مجدلاني.jpg
رام الله - وكالة سند للأنباء

قال الأمين العام لجبهة النضال الشعبي أحمد مجدلاني، اليوم السبت إنه لا سلام ولا دولة ولا انتخابات دون القدس، و"سنتابع ملف الشركات العاملة بالمستوطنات".

وأردف "مجدلاني" خلال اجتماع اللجنة المركزية لـ "الجبهة": "إن الحكومة الإسرائيلية عبر قراراتها العنصرية بدأت بإجراءات فعلية لضم المناطق المصنفة (ج)، وذلك بالإعلان عن إنشاء هيئة إسرائيلية جديدة للاستيطان".

وأكد أن هذه الإجراءات هي جريمة "تضاف لسلسلة جرائم الاحتلال التي سنطالب بأن يشملها تحقيق الجنائية الدولية".

وبيّن "مجدلاني" أن التحديات التي تواجه الشعب الفلسطيني وتهدد كيانه ومستقبله السياسي، تتطلب مراجعة نقدية جادة للأوضاع الداخلية وللأداء السياسي، ولأشكال وأساليب العمل النضالي ضد الاحتلال.

وشدد على ضرورة العمل بروح من "المسؤولية الوطنية، وبعيدا عن التعصب الحزبي، وسياسة المحاور، والاصطفافات الإقليمية التي لا تخدم قضية شعبنا".

ودعا "مجدلاني" إلى العمل على تشكيل اصطفاف عالمي وطرح قضية النضال العادل للفلسطينيين في المؤسسات والمحافل الدولية، وحشد تأييد واسع للفلسطينيين في سبيل إنهاء الاحتلال ونيل حريته.