لمواجهة كورونا

عريضة أمريكية للضفط على "ترامب" لدعم الصحة بفلسطين

حجم الخط
ترامب-19.jpg
واشنطن - وكالات

وقع آلاف الأمريكيين على عريضة عبر الموقع الرسمي للكونغرس الأمريكي، للضغط على المشرعين لإجبار إدارة الرئيس دونالد ترمب، على دعم القطاع الصحي الفلسطيني، لمواجهة فيروس "كورونا" المستجد.

وأطلق نشطاء داعمون للقضية الفلسطينية، ومنظمات فلسطينية عاملة في الولايات المتحدة، حملة قبل أيام لجمع 10 آلاف توقيع على هذه العريضة.

وجاءت هذه الحملة للإفراج عن مساعدات طبية تم إقرارها سابقًا وخصصها الكونغرس للسنة المالية 2020 بقيمة 75 مليون دولار، وترفض الإدارة الأمريكية الإفراج عنها.

وأوضح أحد القائمين على الحملة سنان شقديح، أن الحملة تهدف إلى جمع 10 آلاف توقيع على العريضة، للانتقال للمرحلة الثانية، التي بدأت فعلا عبر أعضاء كونغرس مؤيدين للحق الفلسطيني، للوصول إلى موقف تشريعي.

ولفت شقديح إلى أن هناك اتصالات فعلية مع المرشح للرئاسة الأميركية بيرني ساندرز، لقيادة هذا الجهد داخل الكونغرس.

وتتضمن العريضة مطالبة الإدارة الأمريكية بإعادة النظر في سياساتها المتعلقة بوقف جميع المساعدات للفلسطينيين، كذلك مساهماتها في "الأونروا".

وطالب أعضاء في مجلس الشيوخ الأميركي، الرئيس دونالد ترمب، بتقديم المساعدات للشعب الفلسطيني في ظل أزمة انتشار فيروس كورونا التي تضرب العالم.

وقال النواب في رسالة وجهوها إلى وزير الخارجية مايك بومبيو، في 24 آذار/مارس 2020، إن "عرض الرئيس ترمب مساعدة دول تكافح فيروس كورونا بما فيها ايران وكوريا الشمالية، ينبغي أن ينطبق على الشعب الفلسطيني".

وأضاف النواب: "نخاطبكم ونطلب منكم اتخاذ كل خطوة معقولة لتوفير الدواء والمعدات الطبية والمساعدات الضرورية الأخرى للضفة الغربية وقطاع غزة لمنع وقوع أزمة إنسانية".

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk