الكنيست يُمدد حظر لمّ شمل الفلسطينيين

حجم الخط
لمّ الشمل.jpg
القدس - وكالة سند للأنباء

طالب جهاز الشاباك الإسرائيلي في جلسة خاصة لـ "لجنة الخارجية والأمن" في الكنيست، بتمديد سريان قانون المواطنة والدخول لإسرائيل لسنة إضافية، والذي يحظر بموجبه الفلسطينيين من لم شملهم من أزواجهم من حملة هوية القدس، أو الجنسية الإسرائيلية.

وأوصت اللجنة في ختام الجلسة، بتمديد أمر منع لم الشمل لعام إضافي، رغم أن مستشار اللجنة القضائي اعتبر أن هذا التمديد يجب أن يكون من خلال سن قانون خاص لهذه الغاية، وفق صحيفة هآرتس الإسرائيلية.

وجرى عام 2003، تشريع القانون المؤقت الذي يمنح وزير الداخلية الإسرائيلي صلاحية منح الجنسية وتصاريح الإقامة في إسرائيل ضمن حالات لم شمل العائلات الفلسطينية.

ويتضمن القانون فرض قيود على منح تصاريح المكوث في إسرائيل، في حالات لم شمل العائلات، وتصاريح تمنح بصلاحية من القائد العسكري.

وينص القانون على تمديد سريانه عبر أمر حكومي وبمصادقة من الكنيست لفترة زمنية لا تزيد عن سنة واحدة.

ومنذ 2004 وحتى 2015 بحثت طلبات الحكومة لتمديد سريان القانون فقط أمام الكنيست، وفي نهاية المداولات صوتت الهيئة العامة على تمديد سريان القانون.

ووفق معطيات وزارة الداخلية الإسرائيلية فإن عدد الذين طالبوا في العقد الأخير من العائلات الفلسطينية بلم الشمل بلغ 900 شخص سنوياً، وارتفع هذا الرقم خلال العامين الأخيرين إلى قرابة ألف شخص.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk