"كورونا" أوقفت 95% من منشآت غزة.. ومطالبة لإنقاذها من كارثة

حجم الخط
119060739_311588530096291_8262076046855821761_n.jpg
غزة - وكالة سند للأنباء

قال رئيس جمعية رجال الأعمال في قطاع غزة علي الحايك، إن تفشي فيروس كورونا في قطاع غزة أوقف نحو 95% من المنشآت الاقتصادية عن العمل، وأصابها بشلل كامل.

ودعا "الحايك" في تصريحٍ صحفي ، الحكومة الفلسطينية والمؤسسات الدولية والمحلية للتدخل العاجل وتقديم البرامج الإغاثية للعمّال وأصحاب منشآت ومصانع القطاع الخاص بعد تفشي فيروس كورونا.

وذكر أن حوالي 2000 منشأة صناعية أغلقت أبوابها عن العمل مع بدء فرض حظر التجوال في قطاع غزة، عدا عن ألاف المنشآت التجارية الأخرى التي توقفت عن العمل بسبب الإجراءات الاحترازية.

وبيّن أن سكان قطاع غزة يعيشون ظروفًا صعبة، إذ يعتمد غالبيتهم على المساعدات الإغاثية العاجلة.

وأشار إلى أن أكثر من ربع مليون عاطل عن العمل في قطاع غزة، و150 ألف خريج جامعي أخرين عاطلين عن العمل.

ووفق معطيات "الحايك" يوجد في القطاع 50 ألف شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة، و20 ألف طفل يتيم وحوالي 13 ألف مصاب بالسرطان آلاف المرضى المصابين بأمراضٍ مزمنة.

وتطرق البيان" إلى لقاءٍ جمع "رجال الأعمال" بوفد الحكومة الفلسطينية الذي يزور القطاع منذ أيام، قائلًا: "بحثنا سبل تعافي الاقتصاد وعدم ركوده بشكل كامل خلال وبعد الجائحة، كما ناقشنا أهم المشاكل التي يواجهها القطاع".

وشدد  "الحايك" على ضرورة تقديم المساعدات الإغاثية لقطاع غزة، وفتح كافة المعابر أمام حركة الأفراد والبضائع، والعمل على إنهاء الحصار بشكل فوري، لتجنيب القطاع كارثة اقتصادية واجتماعية وصحية، بيئية.

 

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk