"الرجوب والعاروري": الحوارات مستمرة ولا عودة عن خيار الشراكة الوطنية

حجم الخط
لقاء رجوب العاروري.jpg
رام الله - وكالة سند للأنباء

أكدت حركتا "فتح وحماس"، في بيانين منفصلين اليوم الاثنين، استمرار الحوارات الثنائية لإنهاء حالة الانقسام والوصول إلى اتفاق وطني شامل.

ولفت نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، صالح العاروري، اليوم، إلى استمرار الحورات الإيجابية مع حركة فتح والفصائل الفلسطينية للوصول إلى اتفاق وطني شامل.

وقال "العاروري" في تصريحِ له، إن الحوارات مستمرة للوصول إلى اتفاق على خريطة وطنية تحقق الشراكة المنشودة، وتزيد من قدرة الفلسطينيين على مواجهة التحديات والمؤامرات.

من جهته أوضح أمين سر اللجنة المركزية لحركة "فتح" جبريل الرجوب، أن بناء الشراكة الوطنية خيار استراتيجي لا عودة عنه، وجميع الفصائل متفقة عليه كخيارٍ لحماية المشروع الوطني الفلسطيني.

وأضاف "الرجوب" في تصريحٍ له، أن "حماس" و"فتح" في طريقهما إلى الاتفاق عبر سلسة من الحوارات وفق مخرجات اجتماع الأمناء العاميين وتفاهمات إسطنبول، مشددًا على التزامهما بما تم الاتفاق عليه.

ومؤخرا، شهدت الساحة الفلسطينية تقاربا بين "حماس" و"فتح"، بعد لقاءات عقدت في تركيا وقطر ولبنان، لإنهاء ملف الانقسام الداخلي وإتمام المصالحة، وإجراء انتخابات عامة.

والشهر الماضي، اتفقت "فتح" و"حماس" في تركيا على "رؤية" تتعلق بإنهاء الانقسام وتوحيد الصف لمجابهة ما تتعرض له القضية، وأكدتا أن هذه الرؤية ستعرض قريبا "ضمن حوار وطني شامل"، بحسب بيان مشترك للحركتين.

 

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk