"رويترز": واشنطن تعمل على صفقة تصدير طائرات مسيرة للإمارات

حجم الخط
200173-3c_R3_no_props_24x36_200dpi_1.png
واشنطن-وكالات

تعمل الإدارة الأمريكية على إتمام صفقة بيع طائرات مسيرة حديثة من طراز MQ-9B إلى الإمارات، وفقاً لما أوردت وكالة "رويترز".

ونقلت الوكالة، اليوم الجمعة، عن أشخاص مطلعين تأكيدهم أن الخارجية الأمريكية قدمت إخطارا غير رسمي إلى الكونغرس أبلغته فيها بأنها تخطط لبيع 15 طائرة من هذا الطراز إلى أبو ظبي.

 مع إمكانية إضافة ثلاث طائرات أخرى، ضمن إطار صفقة تصل قيمتها إلى 2.9 مليار دولار.

وأكدت الوكالة أن الصفقة تقضي بتجهيز الطائرات المسيرة، وقد تتسلم الإمارات هذه الطائرات في عام 2024.

وأشارت الوكالة إلى أن هذا الإخطار غير الرسمي يأتي تمهيدا لتقديم الإخطار الرسمي والعام من وزارة الخارجية الذي سيمنح الكونغرس مهلة 30 يوما للاعتراض على الصفقة.

ولفتت الوكالة إلى أن لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ ولجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب مخولتان بمراجعة ومنع مبيعات الأسلحة.

ويأتي هذا في إطار عملية مراجعة غير رسمية قبل أن تقدم وزارة الخارجية إخطارها الرسمي إلى السلطة التشريعية.

وذكرت أن الخارجية الأمريكية قد تنتظر إخطار الكونغرس رسميا بالصفقة بمجرد إطلاع الموظفين والأعضاء على البيع المحتمل.

وتأتي هذه الخطوة في أعقاب إخطار إدارة الرئيس دونالد ترامب الكونغرس الأسبوع الماضي باحتمال بيع مقاتلات حديثة من طراز "إف-35" إلى الإمارات.

وأشارت "رويترز" إلى أن هذه ستكون أول صفقة لتصدير طائرات مسيرة تبرمها الولايات المتحدة منذ قيام إدارة ترامب بإعادة تفسير اتفاقية أسلحة تعود إلى حقبة الحرب الباردة بين 34 دولة.

وهذه الخطوة سمحت لشركات الدفاع الأمريكية ببيع المزيد من الطائرات المسيرة للحلفاء.

وأكدت الوكالة أن الإمارات سبق أن أبدت منذ فترة طويلة اهتماما بشراء طائرات مسيرة من الولايات المتحدة.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk