5 مليون دولار من أمريكا مقابل معلومة عن "ساجد ميرا"

حجم الخط
الخارجية الأمريكية.jpg
واشنطن-وكالات

أعلنت الخارجية الأمريكية عن مكافأة تصل لـ5 ملايين دولار مقابل معلومات تؤدي إلى اعتقال، ساجد ميرا، أحد منظمي الهجوم الإرهابي في مدينة مومباي الهندية 2008، الذي أودى بحياة 166 شخصا.

ويقدم موقع "Rewards for Justice"" جائزة تصل إلى 5 ملايين دولار للحصول على معلومات تؤدي  إلى اعتقال أو إدانة ساجد مير.

وساجد مير، عضو بارز في منظمة "جماعة لشكر طيبة" الباكستانية الإرهابية، ومقرها باكستان، مطلوب لتورطه في الهجمات الإرهابية في مومباي بالهند عام 2008.

وبحسب وزارة الخارجية الأمريكية، فإن ساجد ميرا لعب دورا رائدا في التخطيط والإعداد وتنفيذ الهجوم الإرهابي الذي أودى بحياة ستة مواطنين أمريكيين، كانوا من بين ضحايا الهجوم.

وفي عام 2011 وجهت محكمة أمريكية لساجد حكما غيابيا.

وفي عام 2019، وضعه مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي على قائمة الإرهابيين الخطرين المطلوبين للعدالة.

ووقع الهجوم على مومباي في 26 نوفمبر 2008، ونفذه عشرة إرهابيين وصلوا إلى المدينة عن طريق البحر من ميناء كراتشي الباكستاني.

وأطلق المهاجمون  النار على الناس في الشوارع والمقاهي ومحطة القطار، وأسفرت العملية عن 166 قتيلا، وإصابة أكثر من 300 آخرين.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk