الفيفا يعتمد تغييرات إضافية في كأس العالم للأندية

حجم الخط
image (1).jpg
برن- وكالات

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" اعتماد تبديلات إضافية دائمة لحالات الارتجاج الفعلي أو المشتبه به خلال بطولة كأس العالم للأندية.

وبذلك تصبح البطولة المقرر إقامتها في قطر في الفترة من 1 إلى 11 فبراير 2021 أول مسابقة دولية تختبر تنفيذ القرار.

وأوضح الفيفا في بيان رسمي "بعد مساهمة فيفا والتشاور المكثف مع الشركاء الرئيسيين، تمت الموافقة على بروتوكولات بدائل الارتجاج في اجتماع الأعمال السنوي لمجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم «ABM» في ديسمبر 2020 بهدف إرسال رسالة قوية مفادها أنه في حالة وجود أي شك، يجب سحب اللاعب، ومنع إصابة اللاعب بارتجاج آخر أثناء المباراة، حيث يمكن أن يكون لحوادث الرأس المتعددة عواقب وخيمة".

وأضاف: "تماشيا مع التعميم الصادر عن مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم «IFAB» في 21 سبتمبر سيطبق الفيفا بروتوكولًا يُسمح فيه لكل فريق باستخدام بديل ارتجاج واحد كحد أقصى في المباراة ؛ يمكن إجراء هذا الاستبدال بغض النظر عن عدد البدائل المستخدمة بالفعل".

وتابع: «ستُطبق تجربة بدائل الارتجاج جنبًا إلى جنب مع لوائح المنافسة وإستراتيجية العودة إلى الرياضة الموضحة في أداة تقييم الارتجاج الرياضي (SCAT 5)"

وأتم: "سيسمح للفرق المشاركة في كأس العالم للأندية بإجراء ما يصل إلى خمسة تبديلات عادية في المباراة الواحدة، لتجنب تعطيل اللعبة، سيكون لكل فريق ثلاث فرص فقط لإجراء التبديلات ؛ يمكن أيضًا إجراء الاستبدالات في نصف الوقت".