"الطاقة الذرية": توصلنا لاتفاق مع إيران لمواصلة أنشطة التفتيش

حجم الخط
1046351812_0_2_1770_997_1200x0_80_0_1_4e5f33f49f7ec382b08afa77fd8b1e3e.jpg
طهران-وكالة سند للأنباء

أعلن مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل ماريانو غروسي، إن إيران وافقت على مواصلة أنشطة التحقق والرصد لمنشآتها النووية لفترة تمتد إلى 3 أشهر.

وقال "غروسي"، في مؤتمر صحفي، إنه توصل إلى اتفاق تفاهم تقني ثنائي خلال مشاوراته الكثيفة مع المسؤولين الإيرانيين في العاصمة طهران.

وأكد أنه لن يحدث أي تغيير في عدد مفتشي وكالة الطاقة الذرية، مُشيرًا إلى أن التغيير سيكون في نوع الأنشطة وعدد مرات التفتيش التي ستحدث.

وأضاف "غروسي" أن إيران ستمضي قدمًا في تنفيذ قانون أقره البرلمان الإيراني يقضي بموجبه بتوقف طهران عن تنفيذ التدابير الطوعية المنصوص عليها في خطة العمل المشتركة الشاملة (الاتفاق النووي)، بداية من الثلاثاء المقبل.

وأوضحت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، في بيان، أنه وفقا لـ"التفاهم التقني" فإنها ستواصل أنشطة الرصد والتفتيش لثلاثة أشهر، وستواصل التنفيذ الكامل من دون قيود لاتفاق الضمانات الشاملة المبرم مع الوكالة.

وقال "غروسي" إنه يأمل أن يساعد المسار السياسي في حل بقية القضايا العالقة، بما يحافظ على الاتفاق النووي.

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk