نتنياهو يعارض العودة للاتفاق النووي الإيراني

حجم الخط
القدس -وكالة سند للأنباء

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الثلاثاء، عن معارضته لعودة الإدارة الأمريكية، للاتفاق النووي الذي أبرمته عام 2015، مع إيران، وانسحبت منه إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب، عام 2018.

وقال نتنياهو، في تصريح صحفي، "نحن لا نُعلق آمالنا على أي اتفاق مع نظام متطرف، مثل إيران".

وأضاف "مع أو بدون اتفاق، سيتم القيام بكل شيء حتى لا تتسلح إيران بأسلحة نووية".

وتابع مخاطبا القيادة الإيرانية "لن نسمح لنظامكم المتطرف والعدواني بامتلاك الأسلحة النووية".

وأردف نتنياهو "بغض النظر عما إذا كان هناك اتفاق من عدمه، فإننا سنبذل كل ما بوسعنا من جهود في سبيل منع تزودكم بأسلحة نووية".

وعارض نتنياهو بشدة، الاتفاق الذي توصلت له الدول الكبرى بمجلس الأمن، بالإضافة إلى ألمانيا، عام 2015، مع إيران، بشأن برنامجها النووي.

 ورحّب بانسحاب إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب منه في العام 2018.

وبحسب مصادر إسرائيلية، فإن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، تسعى لإطلاق مفاوضات مع إيران، بشأن العودة للاتفاق النووي، لكنها ترغب في توسيعه ليشمل برنامجها الصاروخي، وتدخلاتها في دول المنطقة.

والخميس الماضي، أبلغت واشنطن رسميًا مجلس الأمن الدولي، إلغاء العقوبات التي فرضها ترامب على إيران والمعروفة باسم "سناب باك".

google-site-verification=DJEuzey_RbsNz66VcwLuoL_mjdHWrCK8LLP4fg_HSGk